أنقرة: اتفاق «المنطقة الآمنة» يتضمن عودة السوريين في تركيا إليها

رصد (الحل) – أفاد وزير الدفاع التركي (#خلوصي_آكار) بأن اتفاق “#المنطقة_الآمنة” الذي توصلت له أنقرة مع واشنطن، يتضمن إعادة اللاجئين السوريين المقيمين في تركيا إلى “المناطق التي سيجري تطهيرها من الإرهاب”، وفق تعبيره.

وقال آكار في تصريح لقناة تركية محلية، إن الاتفاق يشمل إخراج وحدات حماية الشعب من “المنطقة الآمنة”، وسحب الأسلحة الثقيلة منهم، ومراقبة المجال الجوي، والتنسيق والتبادل الاستخباراتي مع أمريكا”، بحسب ما نقلته صحيفة “الحياة” اللندنية.

وتعتبر تركيا وحدات حماية الشعب (نواة قوات سوريا الديمقراطية) تنظيماً إرهابياً، وتتهمه بالتبعية لحزب العمال الكردستاني، وهو ما تنكره الوحدات.

وأكد الوزير على نية بلاده “التقدم وفقاً لروح التحالف والشراكة الاستراتيجية مع حلفائنا الأميركيين، بعد إقامة مركز العمليات المشتركة… وفي حال لم يتم ذلك سيكون لدى تركيا أنشطة وعمليات ستقوم بها بنفسها”، وفق تعبيره.

وبين آكار أن المنطقة الآمنة وفق التصور التركي يجب أن تكون بين 30 و40 كليومتراً، وتابع مهدداً: “طالما استمر الالتزام بهذه الأمور فإن تعاوننا سيستمر، وقلنا لهم مراراً وتكراراً أننا لا نستطيع تحمل الانتظار في حالة عدم الالتزام”.

علق على الخبر

الرابط القصير للمقال: https://7al.net/eSJd9