فضح عمليات نقل سرية للنفط الإيراني إلى سوريا بوساطة لبنانية

أكد موقع ” tanker trackers” المتخصص برصد حركة #الناقلات البحرية في العالم، أنه يوجد “شركتين لبنانيتين تهربان #النفط الإيراني إلى سوريا”.

وذكر التقرير، أن “السجلات #التجارية اللبنانية وبيانات التتبع للسفن، أظهرت أن شركتين تعملان بالخفاء، تملكان وتديران ناقلات تنقل النفط الخام الإيراني سرا عبر البحر الأبيض المتوسط إلى سوريا، في مخالفة للعقوبات الأمريكية المفروضة على طهران”.

وأضاف التقرير، أن “الناقلتين (ساندرو) و (ياسمين) أوقفتا بث إشارات مواقعهما شرق البحر المتوسط، وتقومان بنقل النفط الإيراني من أو إلى سفن أخرى قبالة الساحل السوري”، مشيراً إلى أنه نفس الأسلوب الذي تستخدمه #إيران للتهرب من العقوبات الأمريكية”.

وأشارت صحيفة “الشرق الأوسط”، إلى أن الشركتين اللبنانيتين لم يصدر منها أي تعليق عن الموضوع، ولم يصدر أي موقف رسمي لبناني حيال هذه المعلومات.

ولم يتضمن التقرير الذي نقلته صحيفة “الشرق الأوسط، على أي وثائق تثبت صحة ما نقله موقع “tanker trackers”.

وكانت صحيفة “نيويورك تايمز” #الأمريكية، أكدت منذ عدة أيام أن #إيران ما تزال تبيع نفطها لعدد من دول #العالم، رغم حزمة العقوبات الأمريكية الصارمة المفروضة على صادرتها النفطية.

يشار إلى أن الرئيس الأمريكي، #دونالد_ترامب، فرض حزمة جديدة من العقوبات على #النظام_الإيراني تستهدف مسؤولين بارزين؛ على رأسهم المرشد الأعلى بإيران، #آية_الله_علي_خامنئي، في تموز/ يونيو الماضي.

إعداد وتحرير: المحرر الاقتصادي

الصورة من الأرشيف

علق على الخبر

الرابط القصير للمقال: https://7al.net/9iCmM