عائلات من السويداء تتبرأ من أفرادها المرتكبين لجرائم الخطف والقتل

Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on whatsapp

السويداء (الحل)_ في محاولة منها لردع المنحرفين من أبنائها، بدأت عائلات في محافظة السويداء بإصدار بيانات، تتبرأ فيها من بعض أفرادها الذين ارتكبوا جرائم تتعلق بالخطف والسطو، سيما أن تلك العقوبة الاجتماعية تعتبر من أشد العقوبات التي يمارسها المجتمع على أفرادٍ منه، ينتهكون الأعراف والقوانين الاجتماعية.

ومؤخراً تبرأت عائلة في السويداء، من 5 أفراد منها ،متورطين بعمليات قتل وخطف وسرقة، مطالبة “الجهات المختصة” بالقبض عليهم وتقديمهم للعدالة.

وأصدر آل شلغين في بلدة مجادل بياناً يفيد، بأن “العائلة تتبرأ بالإجماع من المدعوين، رشاد جايد شلغين، ورافع رياض شلغين، وجبران اسماعيل شلغين، وشريف بسام شلغين، وثائر جايد شلغين.
وأرجع البيان هذا القرار، لضلوع الأسماء المذكورة بجرائم قتل، وخطف، وسرقة، ترقى لمستوى التنظيمات الإرهابية، والغريبة عن العادات والمبادئ المعروفية”، حسب ما ذكرت صفحة السويداء 24.

كما طالب البيان الجهات المختصة، بمحاسبتهم هم ومن يتعامل معهم، ويسهّل أعمالهم، وذلك حفاظاً على أمن وأمان المحافظة، حسب البيان الصادر يوم الجمعة 16\8\2019.

والأسماء المذكورة في البيان، تنخرط ضمن ما يسمى “عصابة مجادل” ومتورطون بعمليات خطف، وتعذيب، مقابل الحصول على فديات مالية، كما أنهم مشتركون بأعمال عنف، وترهيب للأهالي داخل المحافظة، بالاشتراك مع العديد من العصابات المشابهة.

تحرير: سامي صالح
الصورة: إنترنت

علق على الخبر

الرابط القصير للمقال: https://7al.net/acBUS
سالم ناصيف

سالم ناصيف

صحفي سوري من مواليد عام 1974، خريج قسم الصحافة والإعلام في كلية الآداب بجامعة دمشق. عمل مع العديد من المؤسسات الصحفية المحلية، وبعد العام 2011 عمل وكتب للعديد من الصحف العربية والدولية منها "جريدة المستقبل" اللبنانية وصحيفة "الشرق الأوسط" الدولية وجريدة "المدن" الألكترونية.
المزيد