لافروف: عسكريون روس «على الأرض» في إدلب على تواصل مع الأتراك

Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on whatsapp

رصد (الحل) – أعلن وزير الخارجية (سيرغي #لافروف) اليوم، بشكل صريح، عن وجود عسكريين روس في محافظة #إدلب، محذراً فصائل المعارضة من استهدافهم.

وقال لافروف إن روسيا “تراقب مستجدات الوضع في إدلب عن كثب… العسكريون الروس موجودون على الأرض في منطقة إدلب لخفض التصعيد، وهم على تواصل مستمر مع نظرائهم الأتراك، ويبحثون معهم التطورات الأخيرة”.

وأضاف لافروف في مؤتمر صحفي نقلت صحيفة «الحياة» أبرز ما جاء فيه: “لقد أكدت بشكل واضح أنه إذا واصل (الإرهابيون) هجماتهم انطلاقاً من تلك المنطقة على الجيش السوري والمدنيين وقاعدة حميميم الجوية الروسية، فإنها ستواجه رداً حازماً وقاسياً”، وفق تعبيره.

وتدعم روسيا النظام في دمشق في عملياته العسكرية في إدلب، وهي تنفذ ضربات جوية مكثفة لتسهيل تقدم الجيش السوري في المنطقة، وهي سياسة ثبت أنها مكلفة بشرياً.

إعداد وتحرير: سامي صلاح

علق على الخبر

الرابط القصير للمقال: https://7al.net/XWQgq
سامي صلاح

سامي صلاح

محرر في قسم الأخبار بموقع الحل. مهتم بمتابعة النزاعات وأخبار القوى المتشددة والجماعات الإرهابية.
المزيد