الجيش الإسرائيلي: أطلقنا النار على طائرة لنا لاعتقادنا أنها سورية

Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on whatsapp

وكالات (الحل) – اعترف الجيش الإسرائيلي، بإطلاقه النار بالخطأ، أمس الأربعاء، على طائرة زراعية إسرائيلية في مرتفعات الجولان، بعد أن اعتقد جنوده أن الطائرة سورية.

جاء ذلك خلال بيان عسكري رسمي للجيش، مساء الأربعاء، قائلاً: «رصدت قوات الجيش في مرتفعات الجولان، طائرة قادمة من جانب الأراضي السورية، وبعد الاعتقاد بأنها يمكن أن تشكل خطرا، تم فتح النيران عليها».

وأوضح البيان العسكري، أنه «وبعد الإدراك أنها #طائرة_زراعية إسرائيلية لرش المبيدات توقف الجيش عن #إطلاق_النار»، وفقاً لما نقلته لـ”RT” عن «تاس».

وأعلن الجيش الإسرائيلي عن بدء التحقيق في ملابسات الحادث وأسبابه، مشدداً على «ضرورة أخذ الدروس والعبر منه»، .

من الجدير بالذكر، أن إسرائيل احتلت في حزيران/ يونيو عام 1967، #هضبة_الجولان_السورية، وفي 1981 أقر الكنيست الإسرائيلي، قانون «هضبة الجولان»، الذي أعلن فيه ضم الهضبة إلى إسرائيل من جانب واحد، فيما صدر قرار في كانون الأول/ ديسمبر عام 1981، من #مجلس_الأمن_الدولي رقم 497، الذي اعتبر هذا الضم باطلاً وغير شرعي.

 

إعداد وتحرير: معتصم الطويل

الصورة من الأرشيف

علق على الخبر

الرابط القصير للمقال: https://7al.net/ZMCv5
المزيد