فضيحةٌ كاملة الأركان.. إختلاط مياه الشرب بالصرف الصحي في مدينة السلمية

Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on whatsapp

رصد (الحل)_ بعد حالة العطش المزمنة التي تعاني منها مدينة السلمية، نتيجة الانقطاع المتكرر لمياه الشرب، دوت مساء أمس السبت فضيحةٌ جديدة، لتثبت حالة إهمال إدارات الحكومة السورية وتقصيرها الواضح في تأمين أدنى مقومات البنية التحتية القادرة على منع حدوث أوبئة قد تقود لكوارث إنسانية.

يوم أمس السبت علت صيحات التحذير لسكان الحي الشرقي في مدينة السلمية، بوجوب إفراغ الخزانات التي تم ملؤها بمياه الشرب نتيجة إختلاطها بمياه الصرف الصحي.

وقالت صفحة “سلمية الآن” الموالية، إنّ “التلوّث امتد من كازية (أم أسعد) باتجاه الجنوب، في حين أفادت صحيفة “الوطن أون لاين” الموالية، بأنه “شوهدت في الحي الشرقي من مدينة سلمية، مياه الخزانات وهي تتدفق بالشوارع وتفوح منها رائحة كريهة”.

بالمقابل، اعترفت مديرية مياه حماة بالحدث الكارثي، الذي انتشرت الأنباء عنه عبر مواقع التواصل الاجتماعي، وسارع بعض المسؤولين لإطلاق تصريحات صحفية تحدثوا فيها عن الواقعة.

وقال مدير المنطقة الصحية في مدينة سلمية الدكتور رامي رزوق لشام إف إم: “تم إيقاف ضخ المياه الملوثه إلى جزء من الحي الشرقي، وقمنا بجولة على المنازل وأفرغنا الخزانات وقمنا بتعقيمها، وحاليا يتم مراقبة الوضع الصحي للأهالي في حال ظهور أي أعراض نتيجة التلوث”.

بدوره، أوضح مدير عام مياه حماة المهندس مطيع العبشي لشام إف إم أن “التلوث حدث في جزء من الحي الشرقي لمدينة سلمية بسبب امتلاء خطوط الصرف الصحي، وحدوث تسريب باتجاه أحد خطوط المياه المغذي لهذا الحي، وتم إيقاف ضخ المياه وتوزيع المياه المعقمة على الأهالي بواسطة الصهاريج”، مشيرا إلى أن “الورش الفنية ماتزال تعمل لمعالجة هذا التسرب”.

بالمقابل، أثارت أخبار تلوث المياه في السلمية عبر مواقع التواصل الاجتماعي، الكثير من الردود الغاضبة والمحذرة من الاعتماد على إجراءات مديرية المياه في تفادي الكارثة، وطالبت الأهالي بوجوب تفريغ الخزانات والقيام بغسلها.

وعبّر بعض المعلقين عن فقدان الثقة بين المواطن والإدارات الحكومية، التي وضعت نصب أعينها التركيز على المجهود الحربي وإهمال الجانب الخدمي داخل المناطق الواقعة تحت سلطة الحكومة السورية.

إعداد وتحرير: سالم ناصيف
الصورة: إنترنت

علق على الخبر

الرابط القصير للمقال: https://7al.net/le9gQ
سالم ناصيف

سالم ناصيف

صحفي سوري من مواليد عام 1974، خريج قسم الصحافة والإعلام في كلية الآداب بجامعة دمشق. عمل مع العديد من المؤسسات الصحفية المحلية، وبعد العام 2011 عمل وكتب للعديد من الصحف العربية والدولية منها "جريدة المستقبل" اللبنانية وصحيفة "الشرق الأوسط" الدولية وجريدة "المدن" الألكترونية.
المزيد