علماء جامعة «هارفارد» يكتشفون أسوأ وأخطر فصيلة دم لدى الإنسان

Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on whatsapp

أثبت علماء جامعة «هارفارد» الأمريكية، من خلال دراسات شاملة ومعمقة، عن أخطر وأسوأ فصيلة دم لدى الإنسان، وقاموا بنشر مقالاً بعنوان «أجل فصيلة دمكم تؤثر في صحتكم»، يتضمن النتائج المهمة التي حصلوا عليها، وخاصة تأثيرها في الإنجاب والإصابة #بأمراض_السرطان.

وتناول العلماء في مقالهم، عن فصائل الدم لدى البشر. وقد أثبتوا في دراستهم «أن #أخطر_فصيلة_دم هي AB (IV) Rh ذات ريسوس-rhesus سالب»، مشيرين إلى أن 8% من الأشخاص يملكون مثل هذه الفصيلة من الدم على الأرض.

وكان لافتاً ما توصل إليه الباحثون في #جامعة_هارفارد من أن «الأشخاص الذين يحملون هذه الفصيلة نادرا ما ينجبون، وإذا ما حصل ذلك فيكونون من جنس واحد فقط»، وفق ما نقلته “RT” عن «ميديك فوروم».

وأكد الباحثون أن «هناك حالات نادرة جدا لولادة أطفال من الجنسين».منوهين خلال مقالهم إلى أن «النساء اللواتي يحملن هذه الفصيلة من الدم أكثر عرضة للإصابة بالسرطان».

وفي السياق ذاته، أجرى علماء جامعة «فيرمونت»، تجارب متعلقة بفصائل الدم، وأثبتوا أن «الأشخاص الذين يحملون هذه الفصيلة من الدم معرضون للإصابة بتغيرات في الدماغ وخاصة في مجال التفكير والذاكرة».

وأشار العلماء إلى أن «الأشخاص الذين يحملون هذه الفصيلة أكثر عرضة للإصابة بالخرف بنسبة 82% والإصابة بالجلطة الدماغية».

وفي مجال الوقاية والحماية، نصح الطبيب أليكسي بورتنوف، الخبير بأمراض الدم، جميع من يحمل هذه الفصيلة من الدم إتباع نظام غذائي صحي وصحيح، وأن عليهم وجوب تناول لحم الديك الرومي والأرانب والكبش، والامتناع عن تناول الأغذية الدهنية والزبدة.

إعداد وتحرير: معتصم الطويل
الصورة من الأرشيف

علق على الخبر

الرابط القصير للمقال: https://7al.net/dPhDc
المزيد