واشنطن تحذر من المشاركة بمعرض دمشق الدولي… وموسكو ترد


رصد (الحل) – حذرت الولايات المتحدة #الأمريكية من عقوبات تلحق بالمشاركين في معرض #دمشق الدولي، في حين اعتبرت #روسيا أن التهديد الأمريكي “غير مقبول”.

وذكرت السفارة الأمريكية على صفحتها في فيسبوك، أن “#واشنطن لا تشجع على الإطلاق الشركات #التجارية أو الأفراد على المشاركة في #المعرض”.

وأضافت أن “الولايات المتحدة ستواصل مع حلفائها الضغط على الحكومة #السورية من خلال فرض عقوبات #اقتصادية قاسية”.

ورداً على ذلك، قال وزير الخارجية الروسي (سيرغي لافروف) في مؤتمر صحفي، إن التهديد الأمريكي بفرض عقوبات ضد المشاركين في #معرض_دمشق_الدولي “غير مقبول”.

كما قالت الخارجية الروسية في بيان لها إن “محاولات واشنطن تعطيل معرض دمشق الدولي تتناقض مع قرارات المجتمع الدولي بشأن سوريا”.

ومن المقرر أن تفتتح فعاليات معرض دمشق الدولي بدورته الـ ٦١، اليوم الأربعاء، وسط مشاركة رجال أعمال وشركات من دول خليجية أبرزها #الإمارات وعمان، وتستمر فعاليات المعرض حتى الـ ١٦ من أيلول المقبل.

إعداد وتحرير: مهدي الناصر

الصورة من الأرشيف


التعليقات