اللمسات الأخيرة على مشروع توزيع قطع الأراضي: هذه المحافظات المشمولة

خاص ـ الحل العراق

منذ ما يقارب تسعة أشهر ينتظر #العراقيون توزيع قطع الأراضي التي وعد رئيس # الحكومة #عادل_عبدالمهدي، للمساهمة في حل أزمة #السكن، إلا أن المشروع شهد سلسلة من المعوقات.

وزارة #الإعمار والاسكان والبلديات العامة، أكدت أن المشروع وصل إلى نهايته، وما يجري حالياً، عملية تسقيط المخططات المعدة للأراضي.

وقال مدير البلديات العامة علي حسين عبدالأمير، لمراسل “الحل العراق“، إن «وزارة # الإعمار باشرت بشكلٍ فعلي وميداني لتسقيط المخططات المعدة للأراضي، والمحافظات التي ستوزع فيها الأراضي قريبة جداً، هي #البصرة وواسط وبابل والأنبار».

وأضاف عبد الأمير أن «المواطنين الذين سوف يحصلون على تلك القطع، من الشرائح #الفقيرة، فنحن استلمنا أسمائهم من قبل وزارة #العمل والشؤون الاجتماعية».

مؤكداً أن «بيع قطع الأراضي على #المواطنين سيكون بسعر /250/ دينار للمتر المربع الواحد، وتكون القطع كاملة ومشمولة بـ #الخدمات».

وأعلن رئيس # الحكومة العراقية، عادل عبد المهدي، في 22 كانون الثاني الماضي، أنه خلال أسبوع سيشهد وضع آلية لتوزيع الأراضي السكنية، فيما شككت جهات #سياسية وشعبية حينذاك، بقدرة #الحكومة على تنفيذ هذا الوعد، الذي تطلقه كل الحكومات العراقية عند تشكيلها طيلة السنوات الماضية.

وتعاني المحافظات العراقية، وعلى رأسها العاصمة #بغداد من أزمة حادة في # السكن مع انتشار آلاف #العشوائيات، مع غياب المساحات بسبب الزخم #السكاني الكبير.

إعداد ـ محمد الجبوري

تحرير ـ وسام البازي