في إعلان «هام» و«مستفزّ»: الأمم المتحدة تقدم الشكر والامتنان للسلطات السورية!

Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on whatsapp

قدم مكتب المفوضية السامية اللاجئين في سوريا، التابع للأمم المتحدة، شكره وامتنانه للسلطات السورية على تعاونها ودعمها للاجئين الموجودين في سوريا بمختلف جنسياتهم، بالإضافة للمساعدات التي قدمتها للطلبة.

جاء ذلك في منشور للمفوضية عبر صفحتها على الـ«فيسبوك» الخاصة بسوريا، قائلةً: «تعبر المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين عن عظيم امتنانها لما تقدمه حكومة الجمهورية العربية السورية من تعاون ودعم للاجئين في #سوريا من جنسيات مختلفة، وذلك بإتاحة الفرصة لهم بالدراسة في #الجامعات_السورية».

وأوضحت المفوضية في منشورها أنها: «ترغب بتقديم منح دراسية للطلاب اللاجئين ممن حصلوا مؤخراً على الشهادة الثانوية (الفرع العلمي أو الأدبي فقط) ويرغبون الالتحاق بالجامعات السورية الحكومية للعام الدراسي 2020-2019».

واشترطت في الإعلان الذي سميَّ بـ«هام» على أن «تتوفر فيهم شروط المفاضلة الخاصة بالطلاب العرب والأجانب الراغبين بالالتحاق بالجامعات والمعاهد السورية الحكومية التي أعلنت عنها #وزارة_التعليم_العالي، بالإضافة إلى شروط المنحة الدراسية المحددة من قبل المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين».

تجدر الإشارة إلى أن الإعلان الذي تم نشره من #المفوضية_السامية_للأمم_المتحدة لشؤون اللاجئين، وعبر صفحتها الرسمية، لاقى استهجاناً وانتقادات واسعة من عشرات الآلاف من #الطلبة_السوريين الذين نزحوا من مناطقهم ولم يستطيعوا إكمال دراستهم بسبب قصف وتدمير تلك السلطات التي شكرتها المفوضية، وبالتالي حرموا من حقهم في التعليم.

إعداد وتحرير: معتصم الطويل
الصورة من الأرشيف

علق على الخبر

الرابط القصير للمقال: https://7al.net/Lttib
المزيد