بغداد 12°C
دمشق 11°C
السبت 28 نوفمبر 2020
حاجز أمني لقوات الجيش السوري في درعا ـ أرشيفية

درعا.. استهداف قياديٌّ في حزب البعث بعملية اغتيال بمدينة داعل


تتواصل عمليات الاغتيال، باستهداف ما يعرف بـ “عناصر المصالحات” والأمنيين البارزين في محافظة #درعا. حيث لقي أحد أبرز شخصيات #حزب_البعث في ريف محافظة درعا مصرعه وأصيب مساعده، إثر استهدافهما من قبل مجهولين بشكل مباشر بالرصاص.

وقالت صفحة تجمع أحرار حوران عبر فايسبوك: “استهدف مجهولون مدين خالد الجاموس وهو مدير إحدى المدارس في مدينة #داعل، مساء الجمعة، ما أسفر عن مقتله على الفور، وإصابة معاونه، “نورالدين الجاموس”.

وحسب ما نقل التجمع عن عناصر محلية فأن “الجاموس” كان أحد أعضاء “خلية الأزمة” التي تم تشكيلها إبان الأحداث في محافظة درعا وهو من أبرز الشخصيات المنتمية لحزب البعث ولاءاً، وقد كان له دور بارز في عمليات المصالحة التي جرت بعيد سيطرة القوات النظامية على درعا.

وذكرت وكالة “سمارت” نقلاً عن ما أسمته “مصادر محلية”، أن مجهولين اقتحموا مكتب “مدين الجاموس”، عضو قيادة شعبة اليرموك لحزب البعث في مدينة داعل، وأطلقوا النار عليه بشكلٍ مباشر، ما أدى لمقتله على الفور، وإصابة معاونه “نور الدين الجاموس” بطلقتين في البطن.

وأشارت الوكالة إلى أن القتيل والجريح نقلاً إلى المشفى الوطني في مدينة درعا، وسط استنفار أمني في المدينة من قبل فرع “المخابرات الجوية”، إضافة إلى نشر حواجز في المدينة.

الصورة: إنترنت


التعليقات