مع قدوم الشتاء… أزمة الغاز تعود للواجهة والحكومة تنفي


مع قدوم فصل #الشتاء في #سوريا، اشتكى سوريون من أزمة في الحصول على مادة #الغاز المنزلي.

وذكرت صحيفة (الوطن) نقلاً عن مواطنين أن هناك ازدحاماً كبيراً أمام مراكز توزيع الغاز.

في حين نفى مدير عمليات الغاز (أحمد حسون) وجود أزمة في توفر الغاز، وقال إن “الإنتاج المحلي من الغاز بات اليوم فوق المستوى الطبيعي للإنتاج”، على حد قوله.

وأضاف أنه “يتم توزيع 140 ألف #أسطوانة غاز يومياً، على جميع المحافظات السورية”.

ولفت حسون إلى أن “هذه الكمية تغطي كامل حاجة المحافظات السورية، وبزيادة تصل ما بين 10 إلى 15 بالمئة”، مشيراً إلى أن “معدل الاستهلاك الوسطي للغاز في هذه الفترة 120 ألف أسطوانة يومياً”.

وتحدد الحكومة السورية سعر جرة الغاز المنزلي، سعة 10 كيلوغرام، بحوالي 3 آلاف ليرة سورية، في حين يصل سعرها في #السوق_السوداء، إلى الـ 10 آلاف ليرة.

وشهدت مناطق سيطرة السلطات السورية، في الشتاء الماضي، أزمة خانقة في توفر المشتقات النفطية، وبخاصة #المازوت والغاز المنزلي، وأعادت الحكومة سبب تلك الأزمة إلى العقوبات وإيقاف إمدادات النفط الإيراني إلى سوريا.

إعداد وتحرير: مهدي الناصر

الصورة من الأرشيف


التعليقات