واشنطن تحضّر تشريعاً ضد تركيا لسوء استخدامها للإنتربول الدولي

Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on whatsapp

أعلنت لجنة هلسنكي الأميركية بشأن القمع العابر للحدود، في جلسة استماع لها أن تركيا في السنوات الأخيرة، كانت واحدة من أكثر الدول التي أساءت استغلال النشرات الحمراء للإنتربول الدولي.

ويحضّر ممثلو الحزبين الديمقراطي والجمهوري في #مجلسي_النواب_والشيوخ تشريعاً للتصدي لإساءة استخدام المستبدين للشرطة الدولية (الإنتربول).

وأوضح الرئيس المشترك للجنة «روجر ويكر» أن هذه «الخطوة ستكون مهمة نحو كبح ما وصفه بإساءة استخدام المستبدين للإنتربول بدوافع سياسية لمضايقة خصومهم واعتقالهم في الخارج»، وفقاً لصحيفة «أحوال» التركية.

من جانبه، قال «نيت شينكان»، مدير الأبحاث الخاصة في منظمة #فريدوم_هاوس، أمام اللجنة، إن «الحكومة التركية استفادت من عملية بسيطة تلقائية لتقديم الطلبات للإنتربول لتحميل عشرات الآلاف من طلبات #النشرات_الحمراء».

وتعد مضايقة المعارضين واعتقالهم التعسفي من خلال النشرات الحمراء التي تطلبها #تركيا على وجه التحديد مشكلة في دول #الاتحاد_الأوروبي.

إعداد وتحرير: معتصم الطويل
الصورة من الأرشيف

علق على الخبر

الرابط القصير للمقال: https://7al.net/OWSbI
المزيد