بعد طول انتظار.. “باصات” النقل الداخلي في مدينة السويداء

Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on whatsapp

بالتزامن مع بدء العام الدراسي، تفاجأ أهالي مدينة السويداء بوجود مركبتين للنقل الداخلي تعملان داخل مدينة #السويداء، بغية تخديم طلاب المدارس.
وأكدت شبكة السويداء 24، نقلاً عن مصادر أهلية، إن الحافلتين ستعملان فقط خلال أيام وساعات الدوام الرسمي، من الساعة 7,15 صباحاً، وحتى الساعة 1,15 بعد الظهر.

وقال رئيس دائرة الآليات في مجلس مدينة السويداء “شكيب رضوان” لوكالة #سانا: “إن الباصين يتخذا مسارين للعمل، الأول ينطلق من مرآب مجلس المدينة باتجاه مساكن الكهرباء، وطريق القريا، ودوار المرأة العربية، والمخفر الجنوبي، والكورنيش الغربي، باتجاه دوار النجمة، ومفرق مساكن الخضر، حتى طريق الثعلة، ودوار العمران، والجسر، شرقاً إلى دوار الملعب، ودوار الباسل، وصولاً إلى مدرسة المتفوقين الثانية ثم الأولى”.

مضيفاً: “إن المسار الثاني يبدأ مسيره من مرآب مجلس المدينة، إلى الشارع العريض، باتجاه طريق الرحى شرقاً، والمشفى شمالاً، والإطفائية، ودوار المرأة العربية، والشارع المحوري، ثم مركز المدينة والشرطة العسكرية، وصولاً إلى دوار الباسل، ومدرسة المتفوقين الثانية ثم الأولى”.

وطوال السنوات الماضية تقدم العديد من الأهالي بشكاوى تدعو لتفعيل عمل باصات النقل الداخلي في المحافظة، لتخديم الطلبة والموظفين وطلاب الجامعات، الذين يعانون يومياً من صعوبات النقل وغلائها.

ورغم أن المجلس البلدي في مدينة السويداء يمتلك العديد من باصات النقل الداخلي إلا أنه كان دائماً يتعذر بعطالتها وارتفاع تكاليف إصلاحها، ما أفقد الأهالي فرصة الاستفادة من خدمات النقل الداخلي وغياب تلك الحافلات منذ عشرات السنين.

رصد (الحل)_ وكالات.
الصورة: إنترنت

علق على الخبر

الرابط القصير للمقال: https://7al.net/t8KMi
سالم ناصيف

سالم ناصيف

صحفي سوري من مواليد عام 1974، خريج قسم الصحافة والإعلام في كلية الآداب بجامعة دمشق. عمل مع العديد من المؤسسات الصحفية المحلية، وبعد العام 2011 عمل وكتب للعديد من الصحف العربية والدولية منها "جريدة المستقبل" اللبنانية وصحيفة "الشرق الأوسط" الدولية وجريدة "المدن" الألكترونية.
المزيد