كربلاء.. متظاهرون يواجهون الرصاص الحي: موجةٌ جديدة من الغضب الشعبي

خاص ـ الحل العراق

فرَّقت #القوات الأمنية في محافظة #كربلاء، في وقت متأخر من ليل أمس الأربعاء وفجر اليوم الخميس، تظاهرة شعبية بالقرب من بوابة المجمع #الحكومي الذي يضم أهم الأبنية المرتبطة بالحكومة المحلية.

مراسل “الحل العراق” قال إن «التظاهرات الشعبية انطلقت في وقت متأخر من ليل أمس الأربعاء، واستمرت حتى فجر اليوم الخميس، إلا القوات الأمنية استخدمت #الرصاص الحي من أجل تفريق #المتظاهرين».

مبيناً أن «أسباب التظاهرة تعود إلى قرار #الحكومة المحلية في كربلاء بإزالة التجاوزات #السكنية في الأحياء “#العشوائية”، وتحديداً في منطقة #الجامعة أو ما تُعرف بـ”فريحة” وبالقرب من #ملعب كربلاء، وحي #النصر».

وتناقل #ناشطون مقاطع مصورة عبر “هواتف نقالة” أظهرت اشتباكات ومشادات كلامية بين سكان تجمعات #التجاوز وقوات أمنية عززت حملتها بعشرات الآليات والجرافات.

وشنت السلطات المحلية حملة محدودة لإزالة دور متجاوزة وعمليات طرد في مناطق أخرى مطلع أيلول الحالي.

وكانت محافظات #ذي_قار والبصرة والعاصمة بغداد، قد شنت حملات مشابهة،  وصلت تداعياتها إلى مستويات خطيرة، بعد أن أعلن محافظ البصرة تلقيه تهديداً من “رقم إيراني” لإيقاف حملة ازالة #التجاوزات، بحسب بيان رسمي لأسعد #العيداني.

إعداد ـ ودق ماضي

تحرير ـ وسام البازي

كلمات مفتاحية

المزيد من مقالات حول أخبار سوريا المحلية