بعد إهانة العشائر.. دير الزور تخرج بمظاهرات لطرد إيران ووكلائها

Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on whatsapp

خرجت مظاهرات، صباح اليوم، في قرى ريف #دير_الزور_الغربي، نددت بوجود مليشيات #إيران في المنطقة وطالبت بطردهم منها.

وقال مراسل موقع «الحل نت» في الريف الغربي، إن المتظاهرين تجمعوا في منطقة (السبعة كيلو) وأطراف (الحسينية)، من جهة سيطرة قوات سوريا الديمقراطية (قسد)، حيث حملوا لافتات كتب عليها من “يخلصنا من إيران هو صديقنا” و”عشائر ديرالزور بكارة وعكيدات تطالب بمحاربة المليشيات الإيرانية وترحيلها من سوريا”»

وأضاف المراسل، بأن المتظاهرين تجاوزا حواجز “قسد” وصولاً إلى حواجز الجيش السوري، حيث اقتحموا حاجز الصالحية التابع للأخير ما أجبر عناصره على الفرار منه.

جاءت هذه التظاهرات على خلفية إعلان أطلقته مجموعة عشائرية قبل أيام قليلة، على لسان قائدها المدعو فادي العفيس أحد قادة مليشات #الحرس_الثوري_الإيراني، هدد فيه باقتحام مناطق سيطرة «قسد» وطردهم منها بحجة أن “المنطقة عربية ويجب إعادتها لأهلها”، واصفاً العشائر المقيمة فيها بـ “الخونة”، ما أثار غضب الأهالي.

وشغل “العفيس” والمنحدر من قرية الحسينية، منصب أميراً أمنياً في تنظيم «داعش» أثناء سيطرته على المنطقة، وأسس قبيل انضمامه للتنظيم عصابة مسلحة نفذت سرقات واسعة طالت ممتلكات عامة وخاصة، أبزرها معمل الورق وحقل ديرو النفطي، وانتزاع الحديد من سكة القطار غربي ديرالزور وبيعه لتجار الخردة.

علق على الخبر

الرابط القصير للمقال: https://7al.net/UfOWG
المزيد