بغداد 39°C
دمشق 24°C
الجمعة 10 يوليو 2020

الصين تدرس تنفيذ 5 مناطق تطوير عقاري بسوريا… منها وادي بردى وحسياء


أبدت الحكومة #الصينية اهتمامها بتنفيذ خمس مناطق “تطوير #عقاري” في #سوريا، موزعة على ريف دمشق وحمص وحلب.

وذكر بيان صادر عن اجتماع وفد حكومي صيني وإدارة الهيئة العامة لتطوير العقاري التابعة للحكومة السورية، أن “الوفد الصيني مهتم باستثمار تنفيذ خمس مناطق عقارية”.

وأوضح البيان أن “المناطق هي #عدرا السكنية ووادي بردى بريف دمشق، والحيدرية وتل الزرازير بحلب، وحسياء بريف حمص”.

ولفت البيان أنه “تم تزويد الوفد الصيني ببيانات وخرائط عن هذه #المشاريع التي وعد بدراستها واتخاذ القرار بما يخصها من قبل الشركات الراغبة بالاستثمار فيها”.

وينص قانون الهيئة العامة للتطوير العقاري، على أن تكون جميع العقارات الداخلة في المنطقة موضع المشروع في ملكية المطور العقاري أو شركة التطوير العقاري، عبر وكالة غير قابلة للعزل.

كما ميّز القانون بين المشروع في حال كانت الأرض ملكية الدولة، أو ملك شركة التطوير العقاري، فإذا كانت الأرض ملكاً للأخيرة، فقد نص القانون المقترح على تخفيضها إلى أقل من 5%.

وقال رئيس مجلس مدينة حلب (معد مدلجي)، أمس الإثنين، إنه تم البدء بمعالجة المناطق العشوائية في #حلب من منطقة الحيدرية، وما ساعد في تلك المنطقة، أنها مستملكة لمجلس المدينة، ومصنفة كمنطقة تطوير عقاري.

يشار إلى أن مسؤولي الحكومة السورية أعلنوا مراراً أن استثمارات عملية “#إعادة_الإعمار” ستذهب للدول التي دعمت السلطات السورية خلال سنوات #الحرب منذ 2011، وفي مقدمتها روسيا وإيران والصين.

إعداد وتحرير: مهدي الناصر

الصورة من الأرشيف


التعليقات