بغداد 12°C
دمشق 12°C
الجمعة 26 فبراير 2021
تشكيل «مجلس تنسيقي» يضم فصائل الحشد الشعبي القريبة من طهران - الحل نت

تشكيل «مجلس تنسيقي» يضم فصائل الحشد الشعبي القريبة من طهران


رصد- الحل العراق

بعد الجدل المتصاعد في العراق حول دور هيئة الحشد الشعبي، ومدى امتثال الفصائل المنضوية تحت لوائها لقرارات الحكومة العراقية، أعلنت مصادر سياسية عراقية، اليوم السبت، عن تشكيل #مجلس_تنسيقي محدود يضم مجموعة من #مليشيات #الحشد_الشعبي الأكثر قرباً من #طهران، يكون منفصلاً عن الحشد المرتبط بقرارات الحكومة.

وأورد موقع “باسنيوز” الخبري نقلاً عن مصادر لم يسميها، أن «هناك إمكانية أن تؤدي تلك الفصائل دوراً منفصلاً عن منظومة الحشد نفسها، وأن تكون خارج القرار الرسمي للدولة العراقية ككل، لا سيما مع تزايد المخاوف من اندلاع صدام مسلح بين الولايات المتحدة وإيران».

مبيناً أن «المجلس الجديد يضم ممثلين وقيادات مثل: كتائب حزب الله، وكتائب سيد الشهداء، والإمام علي، وعصائب أهل الحق، وحركة النجباء، وسرايا الخراساني، وحركة الأبدال، وكتائب جند الإمام، وتشكيلات أخرى».

ويضم المجلس، بحسب المصادر، سبعة أسماء بارزة هم « #أبو_مهدي_المهندس الذي جرى استبعاده من هيكلية مليشيات الحشد الشعبي الجديدة، و #قيس_الخزعلي زعيم عصائب أهل الحق، وأكرم الكعبي زعيم حركة النجباء، وأبو آلاء الولائي زعيم سيد الشهداء، وأبو أكرم الماجدي زعيم حركة الأبدال، وعلي الياسري عن سرايا الخراساني، وغيرهم».

مؤكدةً أن «مساعي تشكيل المجلس التنسيقي الجديد لبعض فصائل الحشد، (الذي لم يعلن عنه بشكل رسمي، على الرغم من عقده لقاءات عدة في #بغداد خلال الفترة الماضية)، جاءت بعد أيام قليلة على إعلان الهيكلية الجديدة لتنظيم عمل الحشد الشعبي في العراق».

ويكاد يتفق الأغلبية الساحقة من المراقبين للشأن العراقي، أن نشوب أي حرب بين الولايات المتحدة وإيران، سيكون الخاسر الأكبر فيها العراق وشعبه، نظراً لتداخل علاقات العراق الدبلوماسية ومصالحه مع الطرفين، وكذلك وجود أكثر من 5000 عسكري أمريكي على أرضيه، إلى جانب وجود #مليشيات_عراقية طائفية تابعة لإيران تمويلاً وتسليحاً.

تحرير- سيرالدين يوسف


التعليقات