بغداد 15°C
دمشق 11°C
الثلاثاء 1 ديسمبر 2020

جيفري: بعد الإعلان عن اللجنة الدستورية الخطوة القادمة ستكون الانتخابات


أكدت الولايات المتحدة الأمريكية، على دعمها لمساعي الأمم المتحدة والمبعوث الأممي بيدرسون في سوريا، بعد الإعلان عن تشكيل اللجنة الدستورية، مشيرةً إلى أن الخطوة القادمة ستكون بإجراء الانتخابات.

جاء ذلك خلال مقابلة لجيمس جيفري، المبعوث الأمريكي الخاص إلى سوريا، مع قناة «العربية» مطالباً من #المجتمع_الدولي بالضغط على #روسيا والحكومة السورية، من أجل دعمهم لعمل #اللجنة_الدستورية_السورية.

وكرر #المبعوث_الأمريكي، ترحيب #واشنطن بتشكيل اللجنة الدستورية، وأنها تدعم مساعي #الأمم_المتحدة والمبعوث الأممي بيدرسون في سوريا.

وشدد #جيمس_جيفري على أنه: «علينا الضغط على الجانب الآخر، أيّ الحكومة السورية وحليفتها #روسيا من أجل أخذ اللجنة الدستورية على محمل الجد، على أن الخطوة القادمة ستكون الانتخابات بحسب قرار الأمم المتحدة رقم ٢٢٥٤».

وأوضح المبعوث أن لديه «الثقة بأن #الأمم_المتحدة يمكن أن تنظم #انتخابات_حرة في #سوريا كما فعلت في #العراق عام ٢٠٠٣»، وفقاً للمصدر ذاته.

وأكد جيفري أن الفرق بين الوجود الأمريكي والآخرين في سوريا، أننا «هناك لمحاربة الإرهاب، بينما هم يفعلون العكس»، وذلك في إشارة منه للوجود الروسي والإيراني، ودعمهما للحكومة السورية.

وفي تعليقه على ضمانات عدم عودة تنظيم «داعش» أشار إلى أنه «ولاجل ذلك هناك حاجة إلى الإبقاء على عدد محدود من القوات الأميركية في سوريا، والتوصل إلى حل سياسي ينهي الأزمة».

تجدر الإشارة إلى أن الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريس، كان قد أعلن الإثنين الماضي، عن تشكيل اللجنة الدستورية السورية، التي تضم ممثلين عن كل من الحكومة السورية والمعارضة وممثلين عن المجتمع المدني على أن تبدأ أول اجتماع لها في 30 تشرين الأول/ أكتوبر القادم.

إعداد وتحرير: معتصم الطويل
الصورة من الأرشيف


التعليقات