بغداد 17°C
دمشق 11°C
الخميس 26 نوفمبر 2020

بعد الاعتداء على دبلوماسيين عراقيين في مشهد.. دعوات سياسية لاتخاذ موقف “حازم”


خاص ـ الحل العراق

دعا رئيس حزب “#الأمة#مثال_الآلوسي، اليوم الثلاثاء، #الحكومة_العراقية، إلى اتخاذ موقف “حازم” تجاه تكرار واستمرار #الاعتداءات #الإيرانية على #العراقيين.

الآلوسي، قال لـ”الحل العراق“، إن «الاعتداء على أي مواطن #عراقي في أي دولة كانت، عمل مرفوض وهو مُدان، لكن الأمر في #إيران يختلف تماماً، فهذه الاعتداءات أصبحت متوالية، خصوصاً ما حدث أخيراً من ضرب لدبلوماسيين عراقيين».

مبيناً أن «الحكومة العراقية مُطالبة باتخاذ موقف حازم وشجاع، تجاه تكرار الاعتداءات الإيرانية على العراقيين، وعدم الاكتفاء بإصدار #البيانات، بل يجب اتخاذ موقف تترتب عليه أمور دبلوماسية، كاستدعاء السفير الإيراني، وفرض تعهد بعدم تكرار حالات الاعتداء وفق الأطر #القانونية الدولية».

 وحذرَّ الآلوسي من «صمت الحكومة وانبطاح أغلب الطبقة #السياسية العراقية أمام النظام الإيراني، الذي قد يكون دافعاً لاستمرار الخروقات، التي قد تصل إلى فقدان حياة المواطنين العراقيين في إيران».

واعتقلت القوات الأمنية الإيرانية، موظفين اثنين تابعين لوزارة #الخارجية العراقية، فيما انهالت عليهما بالضرب، رغم إبلاغ السلطات الإيرانية أنهما يتمتعان بالحصانة الدبلوماسية، وفق ما كشفته وثيقة رسمية صادرة عن #القنصلية العراقية في مدينة #مشهد.

هذا، وتكررت حوادث الاعتداء على العراقيين في إيران خلال الشهور الأخيرة كثيراً، ويعد هذا الاعتداء هو الثالث من نوعه خلال الأسابيع الماضية، حيث تعرضت #امرأة عراقية في شهر آب المنصرم، من محافظة #النجف إلى اعتداء من قبل ضابط إيراني في مطار مشهد.

كما أقدمت مجموعة من الإيرانيين، على الاعتداء بالضرب على عراقي وزوجته في المدينة ذاتها في 23 من شهر آب الفائت.

إعداد ـ محمد الجبوري

تحرير ـ وسام البازي


التعليقات