بغداد 4°C
دمشق 1°C
السبت 23 يناير 2021
القصف التركي يهدد حياة 20 ألف نازح في مخيمي مبروكة وعين عيسى - الحل نت

القصف التركي يهدد حياة 20 ألف نازح في مخيمي مبروكة وعين عيسى


قالت #الإدارة الذاتية إن حياة نازحين في مخيمي مبروكة و #عين_عيسى، تعرضت للخطر بعد سقوط قذائف مدفعية، معلنة إخلاء مخيم مبروكة الذي يضم 7 آلاف نازح.

وجاء ذلك في بيان أصدرته الإدارة الذاتية اليوم الجمعة، قالت فيه: “إن مخيم مبروكة الواقع جنوب مدينة رأس العين والذي يضم 7 ألاف نازح سوري، تعرض لسقوط قذائف مدفعية ما شكل خطراً مباشراً على حياة قاطني المخيم”.

وأضاف البيان “أن قذائف سقطت على مخيم عين عيسى الذي يضم 13000 نازح، منهم 785 شخص من عوائل تنظيم داعش، و479 لاجئ عراقي”.

وقالت الإدارة إنها قررت إخلاء مخيم مبروكة ونقل سكانه إلى مخيم #العريشة جنوبي مدينة #الحسكة، استجابةً لنداءات المدنيين داخل المخيم. مشيرة إلى أن النقاش لا يزال مستمراً مع المنظمات والجهات المختصة بخصوص مخيم عين عيسى لإيجاد مكان بديل.

وتعهدت الإدارة في بيانها باتخاذ كافة التدابير اللازمة لضمان سلامة قاطني المخيمات، محملة الأمم المتحدة والتحالف الدولي مسؤولية تعرضهم للخطر في حال تأخرت عن القيام بواجباتها تجاه تلك المخيمات.

وطالبت الإدارة المجتمع الدولي والأمم المتحدة ومنظمات حقوق الإنسان والمنظمات الإنسانية الدولية بتحمل مسؤولياتها لحماية المدنيين والنازحين على الأخص، والضغط على الحكومة التركية لإلزامها بأحكام اتفاقية جنيف الرابعة لعام 1994، والبروتوكولان الإضافيان لاتفاقيات جنيف لعام 1977، وقواعد القانون الإنساني.

في السياق نشر صحفيون ونشطاء موالون للإدارة الذاتية مقطعاً مصوراً من كاميرا مراقبة، قالوا إنه لقسم المهاجرات في مخيم الهول، بعد أن شهد حالة عصيان.

وقال “شيخموس أحمد” مسؤول مكتب شؤون النازحين والمهجرين في مناطق الإدارة الذاتية: “إن المنظمات الدولية لم تعد تدخل إلى قسم المهاجرات وذلك بعد أن شهد المخيم حالة عصيان قبل حوالي 10 أيام تم على إثرها قتل امرأة سورية اتهمت أنها لا تلتزم بتعاليمهم وتقوم بالخضوع لبرامج التي تنظمها المنظمات داخل المخيم.


التعليقات