سوريون يتعرضون للاحتيال بتركيا أثناء بحثهم عن طرق للهجرة إلى أوروبا


يتعرض الكثير من الاجئين السوريين إلى عمليات احتيال من قبل مهربين يدعون أنهم على استعداد لإيصالهم إلى #اليونان أو #قبرص مقابل دفع مبلغ من المال.

ووفق موقع “مرسين خبر التركي” فإن أحد الضحايا وكان لاجئاً سورياً تعرض للاحتيال من قبل أفراد ادعوا أنهم مهربون وبإمكانهم أن يؤمنوا لهم طريقة للوصول إلى قبرص انطلاقاً من مرسين مقابل دفع 2200 ليرة تركية.

وعندما شعر الشاب بالاحتيال قدّم بلاغاً للشرطة التركية التي بدأت بملاحقهم وتم إلقاء القبض على مل من (م،أ) و (أ،أ) أمس الأحد، وتم تحويلهما إلى إحدى مخافر الولاية لبدء التحقيق معهما.

وهذه ليست عملية الاحتيال الوحيدة التي يتعرض لها سوريون في تركيا بل سبقتها عدة عمليات احتيال جرت بطرق مشابهة.

ويقول “محمد علي” (أحد اللاجئين الذين حاولوا الهجرة إلى اليونان عن طريق إزمير) لموقع _الحل نت: “في إزمير وبودرم والمناطق الغربية التركية القريبة من الحدود اليونانية يمكن أن تسمع يومياً بحوادث احتيالات ونصب على اللاجئين”.

ويتابع، “منذ يومين احتال مهربون على عائلتين دفعتا لهم 5500 دولار مقابل نقلهما إلى الجزر اليونانية إلا أن المهربين اختفوا عن الأنظار”.

يذكر أن محاولات اللجوء من تركيا إلى دول أوروبا قد ازدادت في الفترة الأخيرة بعد تهديدات الرئيس التركي، “أردوغان”، بفتح الحدود أمام المهاجرين في حال عدم دعم #الاتحاد الأوروبي لأهدافه بإنشاء “منطقة آمنة” شمال شرقي سوريا.

الصورة: إنترنت


التعليقات