والدة غيدق ديب.. الجثة المتفحمة تعود لولدي وأريد العدالة

Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on whatsapp

كشفت مصادر مقربة من السيدة “سلافة الخير” زوجة “مروان ديب” قريب الرئيس بشار الأسد، أن الجثة المتفحمة التي عثر عليها رجال الإطفاء في منزلها بمدينة #اللاذقية، تعود لولدها “غيدق” الذي قتل في اشتباك مسلح ونشبت معركة حامية الوطيس بينه وبين رجال الأمن العسكري في حي الزراعة باللاذقية منذ عدة أيام، واستخدم في ذلك الاشتباك أسلحة فردية وقنابل وانتهى بتفجير بيت الشاب واندلاع النيران فيه.

وبحسب والدة غيدق فإن الأسلحة والمفتجرات التي عثر عليها رجال الأمن في غرفة ولدها ليست مهربة أو غير قانونية، على اعتبار أنه قائد لفرقة في ميليشيات #الدفاع الوطني، وكان من الطبيعي أن يتوفر السلاح بيده بهذه الكثرة، على حد وصفها

وقالت “الخير” إن ولدها ليس سوى ضحية ثأر شخصي بين زوجها مروان وأحد ضباط الأمن، نظراً لأن الأول يتحدث كثيراً عن سرقات الثاني بشكل علني، حسب زعمها.

وبحسب مصادر مقربة من السيدة، فإنها حاولت مراراً التواصل مع الرئيس بشار الأسد لشرح حيثيات ما جرى لكن محاولاتها باءت بالفشل حتى الآن، مطالبة بتطبيق العدالة بحق من قتل ولدها.

يذكر أن “مروان ديب” والد “غيدق” هو حفيد “بهيجة الأسد”، الشقيقة الوحيدة للرئيس السابق حافظ الأسد ومعروف منذ التسعينيات سيطرة “ديب” على سوق تهريب المخدرات والحشيش في اللاذقية.

الصورة: إنترنت

علق على الخبر

الرابط القصير للمقال: https://7al.net/MeLNl
المزيد