بغداد 9°C
دمشق 5°C
الخميس 25 فبراير 2021
قريباً.. أردوغان في بغداد لمناقشة ملفات عديدة منها إعمار العراق - الحل نت
ألقى الطيران المروحي التابع لقوات النظام اربعة #براميل_متفجرة، على مناطق متفرقة من #مخيم_اليرموك، بالتزامن مع اشتباكات عنيفة بين قوات النظام، المدعمة بعناصر #الجبهة_الشعبية (القيادة العامة)، على محور #الريجة شمال المخيم. ويأتي ذلك القصف، بعد غياب الطيران المروحي عن سماء المخيم لمدة أيام، حيث عاد مساء أمس ليلقي أربعة براميل على مناطق متفرقة من المخيم، ليتجاوز عدد البراميل أكثر من 40 برميلاً، ألقتها قوات النظام على مخيم اليرموك منذ الرابع من شهر نيسان. وفي سياق متصل قامت قوات النظام (مدعومة بعناصر الجبهة الشعبية)، بالتقدم والسيطرة على ساحة الريجة شمال المخيم مساء أمس، بعد اشتباكات عنيفة مع عناصر تنظيم الدولة (#داعش) و#جبهة_النصرة، اللتان تسيطران على 90 % من مساحة المخيم. وأفاد الناشط الإعلامي أبو محمد الحوراني، موقع الحل السوري، أن الاشتباكات بين قوات النظام والجبهة الشعبية من جهة، وداعش وجبهة النصرة من جهة أخرى، بدأت منذ مساء أمس ولا تزال مستمرة حتى اليوم، وكانت الاشتباكات عنيفة بين الطرفين، لكن قوات النظام تمكنت بعد من التقدم والسيطرة على ساحة الريجة. وفي سياق منفصل لا تزال وكالة الغوث (#أونروا) تقدم المساعدات الإنسانية إلى أهالي المخيم في بلدة #يلدا، بالإضافة للمساعدات من قبل مؤسسة #جفرا و #جمعية_نور من سلل غذائية وصحية.

قريباً.. أردوغان في بغداد لمناقشة ملفات عديدة منها إعمار العراق


رصد ـ الحل العراق

كشف #السفير التركي #فاتح_يلدز في #بغداد، عن أهم الملفات التي سيناقشها الرئيس التركي رجب طيب #أردوغان خلال زيارته المرتقبة إلى #العراق.

يلدز قال في حديثٍ متلفز، إنه «لم يتم تحديد تاريخ لزيارة أردوغان إلى بغداد ولقاءه المسؤولين العراقيين، لكننا نعمل على أن تتم قبل نهاية العام الحالي».

وأضاف أن «من أهم الملفات التي سيناقشها الرئيس التركي في العراق، هي ملفات #الأمن والطاقة والاستثمار. حيث من الضروري أن نعمل سوية على انجاز ملفات تصدير #النفط عبر ميناء #جيهان التركي، وإبرام اتفاقيات جديدة بخصوص إعادة إعمار العراق من خلال الاستثمار، كذلك من المهم أن يتم تسوية الأمور الأمنية مع العراق بخصوص الحدود وتحول المناطق الشمالية إلى ممرٍ للإرهابيين».

ولفت يلدز إلى أن «#تركيا أصبحت ضحية الصراع بين بغداد وأربيل بخصوص الاتفاق #النفطي بينهما».

وعن الدعوى التي رفعها العراق ضد أنقرة بخصوص مساعدة الأخيرة بتهريب النفط من العراق، بيَّن السفير أن «الدعوى لا زالت قائمة ضد تركيا وهناك موعد قادم سيتم البت في هذه الدعوى التي رفعها العراق بخصوص تعاون تركيا مع مهربي #النفط من داخل الأراضي العراقية».

وكانت مصادر مطلعة، قد تحدَّثت في وقتٍ سابق، ، عن زيارة مرتقبة لأردوغان إلى بغداد قبل نهاية العام الحالي.

تحرير ـ وسام البازي


التعليقات