سوريا في المراتب الأخيرة بتقرير سهولة ممارسة الأعمال

Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on whatsapp

جاءت #سوريا في المراتب الأخيرة بحسب تقرير سهولة ممارسة #الأعمال ٢٠٢٠، الصادر عن مؤسسة التمويل #الدولية، والبنك الدولي.

وحلت سوريا في المركز ١٧٦ عالمياً، بفارق ١٤ مرتبة عن #الصومال التي حلت في المركز ١٩٠ والأخير، بحسب التقرير الذي نشر #البنك الدولي.

وكان ترتيب سوريا في تقرير “سهولة ممارسة الأعمال ٢٠١٩” في المركز ١٧٤، أي أنها تراجعت مرتبتين بحسب التقرير الجديد.

وجاء في المرتبة الأولى والثانية عالمياً كل من نيوزيلندا وسنغافورة، في وقت حلت الإمارات العربية المتحدة في المرتبة ١٦ عالمياً، والبحرين ٤٣ والمغرب الثالثة عربياً في الترتيب وجاءت في المركز ٥٣.

وأدرج التقرير #السعودية في المرتبة ٦٢، وعمان ٦٨، والأردن ٧٥، وقطر ٧٦ عالمياً.

ويصدر تقرير سهولة ممارسة #الأعمال سنوياً ويقيم أداء ١٩٠ دولة في سهولة تنفيذ الأعمال.

يذكر أن #التقرير يعتمد على ١٠ معايير تقييم، أبرزها استخراج تراخيص البناء، وبدء النشاط الاقتصادي، والحصول على #الكهرباء، وتسجيل الملكية، ودفع الضرائب.

إعداد وتحرير: مهدي الناصر

الصورة من الأرشيف

علق على الخبر