بغداد 33°C
دمشق 23°C
الأحد 27 سبتمبر 2020

(فيديو): رد فعل نساء «داعش» على خبر مقتل «البغدادي» ينذر باستمرار خطر التنظيم


أظهر تسجيل مصور من مخيم #الهول الذي تقيم به نساء وعوائل أسرى “داعش” ردود الفعل الأولى لقاطنيه، حيث أطلقن التهديدات وأصرين على أن التنظيم “باق ويتمدد” رغم موت زعيمه.

وقضى “أبو بكر البغدادي” زعيم “داعش” هذا الأسبوع في عملية عسكرية أمريكية في محافظة #إدلب، قرب الحدود التركي، أجرتها بالتعاون مع قوات سوريا الديمقراطية.

ويبين التسجيل من مخيم الهول امرأة تقول “الدولة ما خلصت، بكل مكان في دولة، إن شاء الله باقية. جاييكم يوم تعرفوا شو يعني دولة، الرجال يمكن أسيرين هلاء بس نحنا جنود بإذن رب العالمين”، وفق تعبيرها.

وتضيف أخرى “أد ما ساووا نحنا ما لح نتغير، هي عقيدتنا، باقية وتتمدد”، لتتدخل طفلة وتصيح (بتعليمات من امرأة بجانبها) “لا تفكروا الدولة انتهت”، ثم ترد على عبارة أن الخليفة قُتل “لا والله مالنا زعلانين.. عشان كل واحد يعرف”، بحسب قولها.

ردود أفعال قاطني مخيم الهول من عائلات مقاتلي تنظيم داعش الإرهابي على مقتل زعيم التنظيم أبو بكر البغدادي#INT

Gepostet von Ayman Abdullah am Montag, 28. Oktober 2019

وأثار التسجيل مجدداً قضية خطر أسرى “داعش”، و “القنابل الموقوتة” المتمثلة في أطفال يجري يومياً تلقينهم تعاليم الجماعة المتشددة من قبل النساء في تلك المخيمات، وهي قضية مازالت دون حل، مع استمرار تلكؤ الدول التي ينتمي إليها العناصر وعوائلهم باستلامهم.

ومن التعليقات الواردة على الفيديو كتب محمد صادق بسخرية “لك حدا يعطيها كيس شيبس يا ويلي عالمستقبل تبع بلدنا شو زاهر و مزدهر”. بينما جاء تعليق حسام رسلان أكثر جدية حيث كتب “من أكبر الاخطاء أنهم يخلوهم كلهم بمخيم واحد، لازم يفرقوهون ويخلوهم يشوفوا العالم الخارجي لأنهم في مخليتهم أنو الخارج كلهم سيئين. هالأطفال ما ذنبها شي وعم تتربى على عقيدة خاطئة”.


التعليقات