بغداد 30°C
دمشق 25°C
السبت 26 سبتمبر 2020

بومبيو: تحقيق الحكومة العراقية بشأن أحداث العنف افتقر إلى المصداقية


رصد- الحل العراق

أعلن وزير الخارجية الامريكي، #مايك_بومبيو، أن التحقيق الذي أجرته الحكومة العراقية بشأن أحداث العنف، التي اندلعت في البلاد مطلع شهر تشرين الأول/ أكتوبر الماضي، يفتقر إلى «المصداقية».

وقال وزير الخارجية الامريكي مايك بومبيو في بيان: «تُرحب الولايات المتحدة بأي جهود جادة تبذلها #الحكومة_العراقية لمعالجة المشكلات المستمرة في المجتمع العراق.

وأضاف، «ينبغي على الحكومة العراقية أن تستمع إلى المطالب المشروعة للشعب العراقي الذي خرج إلى الشوارع لكي يوصل صوته»، مشيراً إلى أن «الولايات المتحدة تراقب الوضع عن كثب وقد دعونا منذ البداية جميع الأطراف إلى نبذ العنف».

وأوضح وزير الخارجية الأميركي، بالقول: «افتقر التحقيق الذي أجرته الحكومة العراقية في أحداث العنف في أوائل أكتوبر/ تشرين الأول إلى المصداقية الكافية، ويستحق الشعب العراقي المساءلة والعدالة الحقيقيين».

وأكد بومبيو، أنه «مع بدء الجهود التي أعلنها الرئيس #برهم_صالح، يجب تخفيف القيود الشديدة التي فُرضت مؤخراً على #حرية_الصحافة والتعبير»، مبيناً أن «حرية الصحافة جزء لا يتجزأ من الإصلاح الديمقراطي».

وختم وزير الخارجية الأمريكي، بالقول: «تواصل #الحكومة_الأميركية دعم المؤسسات العراقية والشعب العراقي وأمن العراق واستقراره وسيادته».

جديرٌ ذكره، أن العراق والولايات المتحدة قد وقعا في عام 2008 اتفاقية #الإطار_الاستراتيجي، التي نصت على «استمرار الطرفين في تعاونهما الوثيق في تعزيز وإدامة المؤسسات العسكرية والأمنية، وكذلك المؤسسات السياسية والديمقراطية في العراق، بما في ذلك التعاون في تدريب وتجهيز وتسليح قوات الأمن العراقية من أجل مكافحة الإرهاب المحلي والدولي والجماعات الخارجة عن القانون».

تحرير- سيرالدين يوسف


التعليقات