بغداد 30°C
دمشق 25°C
السبت 26 سبتمبر 2020

الليرة تواصل هبوطها… والأسعار ترتفع 20% في ثلاثة أيام


شهدت أسواق مدينة #دمشق، ارتفاعاً كبيراً في أسعار السلع الأساسية، وصل إلى 20% خلال ثلاثة أيام، بالتزامن مع تواصل هبوط #الليرة_السورية، متخطية حاجز الـ 700 للدولار الواحد.

ونقلت صحيفة (الوطن) عن عدد من تجار الجملة في أسواق دمشق، اليوم الأحد، قولهم إن “سبب ارتفاع هذه الأسعار هو أن أغلب المواد مستوردة، وبالتالي فإن ارتفاع سعر صرف #الدولار أمام الليرة سوف يؤدي إلى رفع سعرها”، على حد قولهم.

وارتفعت أسعار الزيوت والسمون بنسبة 25%، أما المواد الرئيسية الأخرى كالأرز والسكر والطحين فارتفع بنسب تتراوح بين 20 و30%، وترافق ارتفاع الأسعار، مع تراجع في مستوى الحركة في الأسواق بصورة عامة.

ولفت عضو في مجلس إدارة غرفة تجارة دمشق، طلب عدم ذكر اسمه، إلى أن “ارتفاع الأسعار مرتبط بسببين رئيسين، هما ارتفاع سعر صرف الدولار أمام الليرة، وضيق دائرة المنافسة في الأسواق”، بحسب الصحيفة.

وسجل سعر صرف الليرة السورية اليوم في السوق السوداء، 711 ليرة للدولار الواحد. و786 ليرة لليورو الواحد.

يذكر أن القوة الشرائية لليرة السورية تراجعت أكثر من 14 ضعفاً، مقارنة بما كانت عليه أوائل 2011، إذ كان سعر صرف الدولار بـ 50 ليرة سورية.

إعداد وتحرير: مهدي الناصر

الصورة من الأرشيف


التعليقات