تركيا: مركز دراسات ينشر إحصائية عن اللاجئين السوريين بخطاب «كراهية» مبطن

Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on whatsapp

أصدر معهد مختص بالدراسات السكانية في جامعة هاستيب التركية، دراسة حول النمو السكاني وتضمنت إحصائيات عن اللاجئين السوريين اعتماداً على مسح ديمغرافي وصحي أجري عام 2018. والذي لم يخلوا من خطاب كراهية مبطن.

وحسب ما نشرته صحيفة «حرييت ديلي نيوز»، فإن الدراسة جاء فيها أن نسبة النساء السوريات اللواتي يعانين من السمنة تبلغ 60% بينما معدل الخصوبة الوسطي يبلغ حوالي 5،3.

وتابعت الدراسة، أن نسبة النساء السوريات اللواتي يستخدمن أساليب لمنع الحمل بين المتزوجات منهن تبلغ 43%، وفق مسح شمل نساء سوريات بين سن 15 و49 سنة.
وأكدت أيضاً، أن 21% من النساء السوريات لم يتم تلبية احتياجاتها مثل وسائل منع الحمل الحديثة.

وتضمنت الدراسة، أن هناك ما نسبته 21% من الأطفال السوريين غير مسجلين بشكل رسمي في تركيا، بينما هناك 17% ممن تقل أعمارهم عن خمس سنوات يعانون من التقزم أو القصور في سنهم.

ويعيش في تركيا قرابة 3،5 مليون لاجئ سوري متوزعين بولايات تركية عدّة، وفق إحصائيات مديرية الهجرة التركية.

تجدر الإشارة إلى أن تعريف عام 1997 الصادر عن مجلس أوروبا، حول خطاب الكراهية والعنصرية، لا يختلف عن تعريف العهد الدّوليّ الخاصّ بالحقوق المدنيّة والسّياسيّة والذي يشمل جميع أشكال التّعبير الّتي تنشر أو تحرّض أو تشجّع أو تبرّر الكراهية العنصريّة، بحق كره الأجانب والمهاجرين

علق على الخبر

الرابط القصير للمقال: https://7al.net/6Cis0
المزيد