بغداد 30°C
دمشق 23°C
الأحد 20 سبتمبر 2020

شرطة الجيش الوطني: مخرّبون استغلوا المظاهرات للإيقاع بين “الشرطة والشعب”


اتهمت “قوى الشرطة والأمن الوطني العام” التابعة لـ “الجيش الوطني” من سمّتهم بـ “مجموعات من المخرّبين والمفسدين” باستغلال المظاهرات التي خرجت في مدينة الباب للإيقاع بين عناصر الشرطة والمتظاهرين في المدينة.

وقالت الشرطة في بيان نشرته على صفحتها في فيس بوك إن “الشرطة تؤمن بأن التظاهر السلمي حق مشروع للمواطنين للتعبير عن آرائهم ومطالبهم لكن مجموعات من المخربين والمفسدين استغلّت المظاهرات للإيقاع بين الشرطة والشعب”، وفق تعبيرها.

ونفت الشرطة في بيانها إطلاق عناصر الرصاص لتفريق المتظاهرين، حيث أكدت أن “خلال تظاهرة الأحد لم تطلق أي طلقة باتجاه المواطنين”.

وكانت مظاهرات حاشدة انطلقت أمس الأحد في مدينة الباب، حيث طالب المتظاهرون بمحاسبة المسؤولين عن التفجيرات في المدينة، والذين أعلنت الشرطة القبض عليهم في وقت سابق.

وتداول ناشطون عبر مواقع التواصل الاجتماعي مقاطع مصوّرة تظهر إطلاق رصاص خلال المظاهرة، حيث اتهم ناشطون عناصر الشرطة في المدينة بإطلاق الرصاص لتفريهم.


التعليقات