اليونان: إردوغان يبتز أوروبا بقضية اللاجئين ويستخدمنا كنقطة عبور

Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on whatsapp

انتقد رئيس الوزراء اليوناني، الرئيس التركي، رجب طيب إردوغان، الذي يحاول أن يستخدم الهجرة للضغط على أوروبا وابتزازها والحصول على تنازلات، والتعامل مع اليونان كأفضل مكان لإرسال اللاجئين.

جاء ذلك خلال مقابلة لرئيس الوزراء اليوناني «كيرياكوس ميتسوتاكيس» مع صحيفة «هاندلسبلات» الألمانية، متهماً الاتحاد الأوروبي بـ«تجاهل مشكلة تزايد أعداد الواصلين إلى اليونان، والتعامل معها كأماكن مناسبة لركن اللاجئين».

وكشف #رئيس_الوزراء_اليوناني، أن قرابة 1350 شخصاً من #المهاجرين وصلوا إلى جزر #بحر_إيجه اليونانية بين الجمعة والإثنين، وفق #خفر_السواحل اليونانيين.

وأشار «ميتسوتاكيس» إلى أن هناك «أكثر من 32 ألف شخص يقيمون في ظروف مزرية في مخيمات في ليسبوس وساموس وليروس وخيوس وكوس، لا تتجاوز قدرتها الاستيعابية 6200 شخص»، منبهاً لخطورة ازدياد الرقم.

ووجه رئيس الوزراء اليوناني، انتقادات شديدة إلى أنقرة، قائلاً: إن «الرئيس #إردوغان يحاول أن يستخدم الهجرة للضغط على #أوروبا والحصول على تنازلات»، مشدداً على أنه «لا يمكن أن يستمر الأمر على هذا النحو».

وتساءل «ميتسوتاكيس» في معرض حديثه: «أهذا هو التضامن الأوروبي؟ لا! لن أرضى بذلك بعد الآن».

من الجدير بالذكر أن الرئيس التركي، رجب طيب إردوغان، هدد في معظم خطاباته، أنه «سيفتح الأبواب أمام ملايين اللاجئين المقيمين بالمخيمات في تركيا»، أما التصريحات المتبادلة بين تركيا واليونان، فقد عادت الأسبوع الماضي، إلى التصاعد مجددا بخصوص قضية اللاجئين بعد ادعاءات تركية بأن اليونان تقوم بإبعاد أولئك المهاجرين وإعادتهم إلى تركيا.

الصورة من الأرشيف

علق على الخبر

الرابط القصير للمقال: https://7al.net/1Latl
المزيد