بغداد 30°C
دمشق 25°C
السبت 26 سبتمبر 2020

حقوق الإنسان: الحكومة لا توضح مصير المفقودين من الأقليات


رصد ـ الحل العراق

أكد نائب رئيس لجنة حقوق #الإنسان البرلمانية #قصي_الشبكي، أن #الحكومة لم توضح أو تكشف مصير #المفقودين من الأقليات خلال فترة تواجد تنظيم “داعش”.

الشبكي قال في تصريح صحافي إن «الأقليات التي تعرضت إلى #الإبادة الجماعية على يد “داعش” وخاصة في #نينوى حدث غض للنظر عن حقوقهم، وبالتالي لم تهتم الحكومة بشأن تعويض الأقليات عن الاضرار التي طالتهم».

وأضاف أن «آلاف المفقودين لم تعلن الحكومة عن أي إجراءات تجاههم، حيث تم توجيه سؤال برلماني إلى رئيس #الوزراء #عادل_عبدالمهدي بشأن #البحث والتقصي عن المفقودين وكيفية تعويض ذويهم، لكن لا يوجد أي تحرك للحكومة تجاه هذا الملف».

مبيناً أن «مطالب ذوي #المفقودين والأقليات هي نفسها المطالب التي ينادي بها #المتظاهرين، وتركزت حول #الحقوق وأحداث التغيير السياسي، ومحاسبة #المفسدين».

وبعد احتلال تنظيم “داعش” لمدينة الموصل في 10 حزيران/يونيو 2014، وعلى مدى أكثر من ثلاثة أعوام شن التنظيم العديد من حملات الاعتقال ضد مواطني الموصل بمختلف شرائحهم.

وبحسب تقارير واحصائيات غير رسمية تشير إلى أن “داعش” أعدم نحو 7000 معتقلٍ خلال الأعوام الماضية.

تحرير ـ وسام البازي


التعليقات