بغداد °C
دمشق 22°C
الأربعاء 12 أغسطس 2020

الإدارة الذاتية ترفع رواتب موظفيها بنسبة مماثلة لما أقرته الحكومة السورية قبل أسبوع


بعد نحو اسبوع من إقرار الحكومة السورية زيادة على #رواتب موظفيها، أقرت #الإدارة_الذاتية صباح اليوم زيادة في رواتب الموظفين لديها، بنسبة تقارب النسبة ذاتها.

وقالت الإدارة الذاتية إن قرار الزيادة أُقر في اجتماع الهيئة الرئاسية للمجلس التنفيذي مع هيئة المالية صباح اليوم، موضحة أنه يشمل العاملين وقوى الأمن الداخلي.

وجاء في القرار أن الزيادة ستكون وفق 3 شرائح: الأولى هي الشريحة التي تتقاضى 80 ألف ليرة وما دون، وستكون بنسبة 35% من الراتب. فيما ستكون الزيادة على الشريحة الثانية التي تتقاضى من 81 ألف إلى 100 ألف ليرة، بنسبة 25% من الراتب. وأما الشريحة التي تتقاضى 101 ألف وما فوق، ستكون الزيادة 15% من الراتب.

وأكدت الإدارة أن قرارها سيعتبر سارياً منذ بداية الشهر الحالي تشرين الثاني، وأن الهدف هو “تحسين الوضع المعيشي للعاملين لديها”، وفق ما ورد.

وقدر عدد من #الموظفين، وأخرين علقوا على الصفحة الرسمية للإدارة الذاتية على موقع الفيس بوك أن تكون الزيادة بحدود عشرين ألف ليرة، أي بنفس المبلغ الذي كان الحكومة السورية قد أقرته الأسبوع الفائت.

ويحصل موظفو الإدارة الذاتية الذين يقدر عددهم بنحو 220 ألف موظف بين مدني وعسكري، على رواتب تبلغ نحو ضعف الراتب الذي يحصل عليه نظرائهم لدى الحكومة السورية، حيث يحصل المدرسون على مبلغ 66 ألف ليرة سورية، بالمقابل 35 ألف ليرة كان يحصل عليها نظرائهم قبل زيادة الراتب الأخيرة.

وكان اقتصاديون قد قدروا أن تكون الزيادة التي رفعتها الحكومة مؤخراً، وهمية بحكم ارتفاع سعر صرف الدولار بشكل كبير خلال الشهر الماضي، ما ساهم في زيادة الأسعار واضعف القدرة الشرائية لـ الليرة السورية، وهو ما يعني بالتالي أن زيادة الإدارة الذاتية ايضا تعتبر وهمية مع بقاء اسعار صرف الدولار فوق عتبة الـ730 ليرة.

وكان مصدر من الإدارة الذاتية، أكد لموقع الحل نت قبل يومين، إن قضية زيادة الرواتب كانت مقرة قبل الهجوم الأخير على مناطق #شمال_وشرق_سوريا، وقد تم تأجيله نتيجة ذلك.

إعداد وتحرير: جانو شاكر

الصورة من الأرشيف


التعليقات