دولة القانون يضغط على صالح.. واحتجاجاتٌ تعمّ الجنوب رفضاً لـ السهيل

بغداد- الحل العراق

دعا النائب عن ائتلاف #دولة_القانون “منصور البعيجي”، رئيس الجمهورية #برهم_صالح إلى الالتزام بالتوقيتات الدستورية بتكليف رئيس للحكومة والابتعاد عما أسماه بـ «المماطلة» في اختيار المرشح للمنصب.

وطالب “البعيجي” رئيس الجمهورية في بيانٍ له، «احترام إرادة الشعب» مُشيراً إلى أن «المماطلة والتأخير في تسمية رئيس الوزراء المقبل تحت ذريعة الكتلة الأكبر، هو أمرٌ لا يصب في مصلحة البلد».

وأكد النائب عن ائتلاف دولة القانون  أن «اختيار رئيس للحكومة المؤقتة المقبلة يحمل المواصفات التي طالبنا بها، وسيسهم كثيراً في حل الأزمة وإعادة الثقة بين الشعب والحكومة حتى تعود الحياة لطبيعتها».

وأعلن #تحالف_البناء في وقتٍ سابق، ترشيح وزير التعليم العالي #قصي_السهيل لتسنّم منصب رئيس الحكومة بديلاً عن #عادل_عبد_المهدي الذي قدّم استقالته تحت ضغط الشارع العراقي.

وتضم كتلة البناء كلاً من الفتح بزعامة #هادي_العامري ودولة القانون بزعامة #نوري_المالكي وجزء من #ائتلاف_النصر يقوده فالح الفياض، والقرار بزعامة #خميس_الخنجر، والجماهير برئاسة محافظ صلاح الدين أحمد الجبوري، والوطنية بزعامة إياد علاوي.

إضافةً إلى كتل أخرى مثل #الأنبار_هويتنا وصلاح الدين هويتنا وإرادة وبابليون وكفاءات، ويضم أيضاً #التيار_الصدري بزعامة #مقتدى_الصدر.

وتصاعدت وتيرة الاحتجاجات في المحافظات الجنوبية، في وقتٍ مُبكّر من صباح اليوم الأحد، رفضاً لترشيح وزير التعليم “قصي السهيل” لرئاسة الوزراء، حيث أقدم المحتجون على قطع الجسور والطرق وإعلان الإضراب العام.

في وقتٍ قال مراسل الحل العراق، إن المُتظاهرين أغلقوا جسور النصر والحضارات والزيتون في مدينة الناصرية، فيما لجأ البعض الآخر إلى قطع الشوارع الرئيسة عبر إحراق الإطارات.


كلمات مفتاحية

المزيد من مقالات حول أخبار محلية من العراق