تركيا تفرض غرامات مالية على السوريين المسافرين بين الولايات دون إذن

تركيا تفرض غرامات مالية على السوريين المسافرين بين الولايات دون إذن

أكد شابٌ سوري يعمل في قطاع النقل بتركيا، أن السلطات التركية بدأت بفرض غرامات مالية على اللاجئين السوريين المسافرين بين الولايات التركية ولا يحملون “إذن سفر”.
وجاء ذلك عبر مقطعٍ مصور نشره الشاب على صفحته الشخصية في “فيسبوك”، أمس الأحد، أشار فيه إلى أن الغرامات المالية كانت تطبّق سابقاً على شركات النقل أو السائقين وتبلغ 1100 ليرة تركية، أما الآن فبدأت السلطات بفرض غرامات على السوريين المسافرين بدون إذن سفر وتبلغ الغرامة عن كل راكب 707 ليرات تركية، وفي حال تكررت هذه المخالفات من الممكن أن تعرّض صاحبها للترحيل.
وأكد الشاب أنه “لاحظ فرض غرامات عديدة على سوريين تم تحرير مخالفات بحقهم لتنقلهم بين الولايات دون حمل إذن سفر”.

وأبرز الشاب وثيقة لأحد السوريين الذين تم تنظيم غرامة مالية بحقهم، داعياً السوريين إلى عدم التنقل بين الولايات دون إذن سفر.
وتنتشر حواجز الأمن التركي على الطرق الرئيسية الواصلة بين الولايات التركية، وتجري عمليات تفتيش بشكل يومي للتأكد من وثائق المسافرين.

الجدير بالذكر أن الحصول #إذن_السفر بات من الإجراءات الصعبة في #تركيا، حيث يتطلب الحصول عليه تحقق العديد من الشروط منها إبراز وثائق تتعلق بهدف زيارة #اللاجئ_السوري حتى يقتنع الموظفون في دوائر الهجرة بأسباب الزيارة ليُمنح المتقدم تلك الوثيقة المؤقتة.

الصورة: إنترنت