بغداد °C
دمشق 26°C
الجمعة 7 أغسطس 2020

سياسي عراقي: إنشاء أقاليم جديدة في البلاد بعد فرض العقوبات الأميركية.. والسبب


خاص – الحل العراق

تتخوف الأوساط السياسية والشعبية في #العراق، من إنشاء أقاليم في البلاد، إذا ما فرضت #الولايات_المتحدة الأمريكية #عقوبات_اقتصادية على #بغداد.

ويقول السياسي العراقي #مثال_الالوسي، لمراسل “الحل العراق”، ان «قرار #مجلس_النواب بشأن التواجد الأمريكي، لا يمثل البرلمان العراقي والعراقيين، بل هو قرار يمثل جهات سياسية شيعية موالية لإيران، وهذه القرارات لم يشارك فيها #الكرد أو السنة».

وأوضح الالوسي، أن «الكرد و #السنة مع التواجد الأمريكي، من أجل الحفاظ على التوازن في #العراق، ومنع التوغل بشكل أكبر من قبل #طهران والجماعات السياسية والمسلحة التي تدعمها، من أجل تقوية نفوذها في البلاد».

وأضاف أن «فرض #العقوبات_الأمريكية على بغداد، سوف يدفع #المكون_السني، إلى إنشاء إقليم خاصة بهم، كما فعل ذلك #المكون_الكردي، لمنع شموله في العقوبات الأمريكية».

وتابع السياسي العراقي، أن « #إقليم_كردستان، وصلت له ضمانات أمريكية، بانه في حال فرضت عقوبات على بغداد، فالإقليم لم يشمل بها، وهذا دافع إلى إنشاء إقليم سني، وربما يظهر هناك إقليم شيعي وانقسامات، من أجل الهروب من تلك العقوبات، التي ستكون قاسية جداً».

وكان ترامب، قد هدد، بفرض عقوبات “لم يروا مثلها من قبل” على العراق، إذا أجبرت القوات الأميركية على المغادرة، فيما توعد إيران “بانتقام كبير” إذا ثأرت لمقتل قائدها العسكري البارز #قاسم_سليماني.

وخلال جلسة طارئة للبرلمان العراقي، وبحضور رئيس الوزراء المستقيل #عادلعبدالمهدي، صادق النواب من الكتل الشيعية فقط، على «إنهاء تواجد أي قوات أجنبية على أراضيه، عبر المباشرة بإلغاء طلب المساعدة المقدم إلى #المجتمعالدولي لقتال تنظيم “داعش”»، وسط اعتراض ومقاطعة الكتل الكردية والسنية للجلسة.

إعداد ـ محمد الجبوري

تحرير: سيرالدين يوسف


التعليقات