بغداد 39°C
دمشق 26°C
الأحد 1 أغسطس 2021
بعد قصف "عين الأسد".. إيران: انتهى الرد على مقتل سليماني - الحل نت

TOPSHOTS-SYRIA-CONFLICT-AID-PALESTINIAN-YARMUK

أعلنت وكالة غوث وتشغيل اللاجئين التابعة للأمم المتحدة "أونروا" أن أكثر من 20 ألف مدني يواجهون خطراً محدقاً بالموت جوعاً، وذلك مع انهيار الاتفاق بين أطراف النزاع السوري على إدخال المساعدات إلى مخيم اليرموك الفلسطيني.

ووصفت "الأونروا" الوضع في المخيم بأنه بات أكثر من مأساوي, وأكدت أن بعثاتها لم تتمكن منذ 10 أيام من توزيع أي مساعدات غذائية في المخيم في ظل الحصار الذي تفرضه الحكومة السورية على المخيم, وأن الاتفاق المبدئي بإدخال المساعدات قد فشل.

ويعود التقرير ليسلط الضوء على حالات تم تسجيلها، وتوفيت بسبب الجوع, كما برزت مشاهد لأمهات يطعمن أطفالهن حشائش وما تقع عليه أيديهن من على الطرقات وأطعمة فاسدة، وبات هذا أهون على الأمهات من رؤية أطفالهن يموتون جوعاً.

وينتهي تقرير “الأونروا” إلى أنه حتى قبل أن يفشل الاتفاق المبدئي بإدخال المساعدات الغذائية فإن 1 من 8 فقط من المساعدات الغذائية اللازمة لسكان المخيم كان يتم إدخالها إلى اليرموك.

يذكر أن مخيم اليرموك الذي يقطنه سوريون وفلسطينيون يعاني من الحصار منذ حوالي 285 يوم، ووصل عدد من قضوا جوعاً إلى 145 شخص، وقبل حوالي شهرين بدأت بعض المساعدات الإنسانية بالدخول إلى المخيم لكنها لم تغط كامل الحاجة.


رصد ـ الحل العراق

أعلن وزير الخارجية الإيراني #محمد_جواد_ظريف، اليوم الأربعاء، انتهاء رد #طهران على اغتيال قائد فيلق “#القدس” بالحرس الثوري #الإيراني الجنرال #قاسم_سليماني.

وقال ظريف: «قصفنا القاعدة التي انطلقت منها #الطائرة التي استهدفت سليماني».

وعبر تغريدة، على منصة “تويتر”، أشار ظريف إلى أن «#إيران اتخذت وخلصت إلى إجراءات متناسبة في الدفاع عن النفس بموجب المادة /51/ من قاعدة استهداف ميثاق #الأمم_المتحدة التي بدأ منها الهجوم المسلح الجبان ضد مواطنينا وكبار المسؤولين».

وأكد: «نحن لا نسعى للتصعيد أو الحرب، لكننا سندافع عن أنفسنا ضد أي #عدوان».

لم تكن ليلة أمس الثلاثاء عادية على العراقيين في #الأنبار وأربيل، فقد سمع الأهالي طيلة ساعتين تقريباً أصوات قصفٍ لم تعرف طبيعتها، حتى أصدرت خلية الإعلام الأمني، بياناً بشأن القصف #الإيراني على عين قاعدة “عين الأسد” ومناطق في #أربيل.

بالمقابل، أدلى الرئيس الأميركي #دونالد_ترامب فجر اليوم الأربعاء، بأول تعليق رداً على هجمات #إيران الصاروخية ضد القواعد الأميركية في العراق.

وقال ترامب بتغريدة بحسابه على موقع “تويتر”: «كل شيء على ما يرام، هناك صواريخ أطلقت من إيران على قاعدتين عسكريتين في العراق»، مشيراً إلى أن «تقييم الخسائر والأضرار التي حدثت حتى الآن جيدة جداً».

وأكمل: «لدينا أقوى جيش ومجهز تجهيزاً جيداً في أي مكان في العالم، إلى حد بعيد».

ويشهد العراق توتر غير مسبوق بين الولايات المتحدة الأميركية من جهة، وإيران والفصائل العراقية الموالية لها من جهة أخرى، عقب مقتل قائد #فيلق_القدس #قاسم_سليماني ونائب رئيس هيئة #الحشد_الشعبي #أبو_مهدي_المهندس، بضربة أميركية أمام مطار #بغداد الدولي، فجر الجمعة الماضية.

تحرير ـ وسام البازي


التعليقات

عند دخولك لهذا الموقع انت توافق على استخدام ملفات الكوكيز سياسة الخصوصية