بغداد 9°C
دمشق 5°C
الخميس 25 فبراير 2021
ديرالزور.. الميليشيات الإيرانية تعيد انتشارها تحسباً لأي استهداف وهذه أماكن إخفاء سلاحها - الحل نت

ديرالزور.. الميليشيات الإيرانية تعيد انتشارها تحسباً لأي استهداف وهذه أماكن إخفاء سلاحها


ديرالزور (الحل نت) – نقلت ميليشيا “الحرس الثوري الإيراني” وبعض الفصائل التابعة لها، مساء أمس الأربعاء، أسلحة ومعدات ثقيلة لها، من داخل مدينة البوكمال، شرقي ديرالزور، باتجاه مزارع النخيل المنتشرة على أطرافها.

وقال مصدر عسكري من داخل صفوف #الحرس_الثوري_الإيراني في حديث لموقع “الحل نت” إن قادة وعناصر من (#الحشد_الشعبي) العراقي” والحرس الثوري وعناصر من (#حزب_الله) اللبناني، أخلوا جميع مقارهم في حي الكورنيش والجمعيات داخل #البوكمال، ونقلوا كافة الأسلحة والمعدات الثقيلة باتجاه بساتين النخيل المحاذية لنهر الفرات والقريبة من منطقة الجسر.




وأضاف المصدر، الذي رفض الكشف عن اسمه، أن “قرية #الهري أصبحت شبه خالية من الميليشيات العراقية بعد انسحابها من معظم الحواجز الرئيسية المنتشرة داخلها وعلى أطرافها، كما أخلت الميليشيات المذكورة أعلاه معظم مقراتها من داخل قرية #السويعية أيضاً، وقامت بإخفاء الآليات الثقيلة تحت الأشجار”.

وأشار المصدر إلى أن الميليشيات باتت تنتشر بكثافة بين المدنيين وبين الأحراش والبساتين المتواجدة على ضفاف نهر الفرات مؤخراً، تحسباً لأي قصف جوي قد يستهدف مقراتهم وآلياتهم.



وتنتشر الميليشيات الإيرانية والعراقية المساندة للقوت النظامية السورية في معظم محافظة #ديرالزور، وخاصة في مدينتي البوكمال و#الميادين، حيث تتخذ من منازل المدنيين مقرات لها ومساكن لعناصرها وعائلاتهم، كما سبق وتعرضت مواقع وأرتال ومقرات تلك الميليشيات لقصف جوي لمرات عديدة دون تبنيه من قبل أي جهة.


التعليقات