إيران تعترف بإسقاط الطائرة الأوكرانية: اعتقدناها «صاروخ كروز معادي»!

بقايا الطائرة الأوكرانية المنكوبة/ أرشيفية
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on whatsapp

اعترف قائد القوات الجوية في الحرس الثوري الإيراني، علي حاجي زادة، بإسقاط قواته الطائرة الأوكرانية، بسبب توقعهم أنها «صاروخ كروز معادي»، مؤكداً أن قواته مستعدة لتنفيذ أيّ قرار يتخذه المسؤولون.

وبرر قائد القوات الجوية إسقاطهم للطائرة، بسبب ظروف المنطقة خلال الأسبوع الماضي، واصفاً إياها بـ«الخطيرة للغاية»، مع احتمال المواجهة مع #الولايات_المتحدة_الأمريكية.

وأطلق «حاجي زادة» تصريحات مختلفة عن قادة #النظام_الإيراني، مشيراً إلى أن «العدو أطلق #صواريخ_كروز نحو أهداف في #إيران بعد الهجوم الصاروخي».

اللافت في تصريحاته قوله إن «الدفاعات #الجوية اعتقدت أن #الطائرة_الأوكرانية صاروخ كروز معادي على بعد 19 كيلومتراً».

وأكد قائد #القوات_الجوية في #الحرس_الثوري الإيراني، أن من «أسقط الطائرة الأوكرانية كان أمامه 10 ثوان لاتخاذ القرار، وكان عليه الاتصال لاتخاذ القرار لكن واجه مشكلة في شبكة الاتصال واتخذ بنفسه القرار بإطلاق الصاروخ».

وترى #أوكرانيا أن تحطم #الطائرة في إيران «قتل متعمد»، إذ قررت #النيابة_العامة الأوكرانية استكمال التحقيق في الحادثة بموجب فقرة «القتل المتعمد لشخصين وأكثر وتدمير طائرة»، وفقاً لصحيفة «آر بي كا» الروسية.

تجدر الإشارة إلى أن الخطوط الجوية الإيرانية، قررت اليوم السبت، إلغاء رحلاتها نحو الدول الأوروبية حتى إشعار لاحق. بالتزامن مع إعلان #الخطوط_الجوية_الدولية_الأوكرانية، عن تغيير مسارات رحلاتها، وأنها لن تحلق بعد الآن فوق إيران.

علق على الخبر