بغداد 15°C
دمشق 11°C
الثلاثاء 1 ديسمبر 2020

الإدارة الذاتية تعلن تخفيض سعر البنزين…وشكاوى من عدم توزيع محروقات التدفئة


أعلنت الإدارة الذاتية تخفيض أسعار البنزين “السوبر” 90 ليرة سورية، مشيرة إلى استفادة مليون عائلة في مناطقها من مازوت التدفئة “المدعوم”، فيما اشتكى مدنيون من عدة مناطق عدم حصولهم على مازوت التدفئة.

وقالت الإدارة العامة للمحروقات إنها خفضت سعر مادة البنزين السوبر المنتج في مناطقها بواسطة الحراقات البدائية ليصبح  210 ل.س بدلاً من 300ليرة، مضيفة أن قرارها جاء “تماشياً مع انخفاض سعر صرف الليرة السورية مقابل الدولار الأمريكي وتأثيرها المباشر على معيشة المواطنين”، بحسب ما ورد.

وتابعت إدارة المحروقات أنها أكملت توزيع ما يقارب الثلاثمئة مليون لتر من مادة #مازوت التدفئة المدعوم، لتبلغ عدد العوائل المستفيدة ما يقارب مليون عائلة في شمال وشرق سوريا.

وقال صادق محمد الخلف الرئيس المشترك للإدارة العامة للمحروقات إنهم بدأوا بتوزيع الدفعة الثانية من مازوت التدفئة في المناطق التي اكتملت فيها توزيع الدفعة الأولى، لافتا إلى توزيع مازوت التدفئة بالمجان على 22 ألف من العائلات النازحة من #تل_ابيض –(كري سبي) ورأس_العين –(سري كانيه.

وأشار الخلف إلى تشكيل لجان مشتركة من إدارة المحروقات وهيئة الاقتصاد من أجل توزيع مادة المازوت على المزارعين من أصحاب الأراضي التي يتم ريها عن طريق الآبار الارتوازية، و تخصيص 75 لتر لكل دونم خلال الموسم الشتوي.

لكن سائقي سيارات من القامشلي أكدوا بقاء لتر البنزين النظامي بسعر 600 ليرة في ^القامشلي، فيما نفى عبدالقادر ويسو ودلاور أمين من نازحي مدينة رأس العين-(سري كانيه) ، استلام عائلاتهم لمازوت التدفئة.

ونفى العديد من أهالي مدينة الشحيل بريف دير الزور الشرقي، استلام أي حصص لمازوت التدفئة حتى الآن، مشيرين إلى وجود حالات فساد في التوزيع بالمنطقة.

ويشتكي أهالي مدينة كوباني من وجود ازدحام على محطات المحروقات، حيث تستغرق عملية الحصول على كمية من المحروقات نحو ساعة يومياً وفق بعض السائقين في المدينة.

وكانت الحكومة السورية، رفعت في حزيران الماضي، سعر البنزين إلى 550 ليرة (95 أوكتان)، و425 ليرة (90 أوكتان)، في وقت يعاني #السوريون في مناطق إدارة الحكومة السورية من عدم توفر البنزين بخاصة والمشتقات النفطية بشكل عام في محطات الوقود.


التعليقات