بعد هدنة إدلب…تعزيزات عسكريّة للجيش السوري تصل إلى حلب

بعد هدنة إدلب…تعزيزات عسكريّة للجيش السوري تصل إلى حلب

استقدم “الجيش السوري” تعزيزات عسكريّة إلى مناطق ريف حلب الجنوبي، وذلك بعد مرور ٢٤ ساعة على بدء سريان هدنة إدلب التي أقرت حسب الاتفاق الروسي التركي ونصت على وقف إطلاق النار في تلك المنطقة.



وأكدت صحيفة “الوطن” ووسائل إعلام حكومية نبأ استقدام #الجيش_السوري تعزيزات عسكريّة وُصفت بـ”الضخمة” إلى مناطق ريف #حلب الجنوبي، ونشرت الصحيفة تقريراً تحدث عن نيّة الجيش بدء عمل عسكري ضد فصائل المعارضة انطلاقاً من مناطق بريف حلب.

من المتوقع فيما إذا أطلقت القوّات النظامية معركة جنوب حلب، أن يكون الهدف منها السيطرة على بلدات #العيس و #الزربة و #خان_طومان ومنطقة #ايكاردا على طريق حلب – #حماة الدولي، والذي يهدف النظام إلى السيطرة عليه بشكل كامل باعتباره أحد الطرق الرئيسية الواصلة بين المدن السوريّة.



ويأتي ذلك بعد أيام من توصل كل من #تركيا و#روسيا لاتفاق يقضي بوقف كامل لإطلاق النار في محافظة إدلب ومناطق “خفض التصعيد”، إلا أن ناشطون سجلوا العديد من الخروقات التي نفّذتها مدفعيّة الجيش السوري في مناطق ريف إدلب الجنوبي خلال الساعات الماضية.

شارك المقالة ..,
Share on Facebook
Facebook
Tweet about this on Twitter
Twitter
Share on LinkedIn
Linkedin
Email this to someone
email
Print this page
Print
كلمات مفتاحية

المزيد من مقالات حول أخبار سوريا المحلية