زوج “نانسي عجرم”إلى القضاء بتهمة القتل العمد.. إدانة أم إجراء روتيني؟

الفنانة نانسي عجرم ـ المصدر إنترنت
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on whatsapp

لا تزال قضية ما بات يعرف بحادثة “قتيل منزل نانسي عجرم” تشهد المزيد من التطورات المتسارعة، حيث وجهت القاضية “غادة عون”، النائب العام اللبناني، تهمة القتل العمد إلى الدكتور “فادي الهاشم”، زوج الفنانة “نانسي عجرم” وأحالت القاضية “عون” الملف إلى قاضي التحقيق الأول في جبل لبنان نقولا منصور.


وقالت تقارير إعلامية أن القرار جاء استناداً للمادة 547 معطوفة على المادة 229 التي تنص على أنه «لا يعاقب الفاعل على فعل ألجأته الضرورة إلى أن يدفع به عن نفسه أو عن غيره أو عن ملكه أو ملك غيره خطراً جسيماً محدقاً لم يتسبب هو فيه قصداً شرط أن يكون الفعل متناسباً والخطر».



بالمقابل اعتبر محامي الدفاع “غابي جرمانوس” بوكالته عن الدكتور فادي الهاشم زوج الفنانة #نانسي_عجرم، أن الإجراء “عادي” ويأتي في السياق الطبيعي للتحقيقات.

وفي بيان صادر عم مكتب محامي الدفاع، قال: “لم نستغرب الادعاء الراهن بحق الدكتور فادي الهاشم كون المسار الطبيعي أن يتحول الملف إلى قاضي التحقيق الأول في جبل لبنان، مع تأكيدنا أن قاضي التحقيق سيصدر قراراً باعتبار فعل الدكتور #فادي_الهاشم دفاعاً مشروعاً عن النفس”.


وأضاف: “من الطبيعي أن يتم الادعاء وتحويل الملف الى قاضي التحقيق الأول في بعبدا، الذي بدوره سيتابع التحقيقات وسيتثبت من صحة كل ما أدلى به الدكتور الهاشم، ويتم توصيف فعل الدكتور الهاشم بالدفاع المشروع، وفقاً لما هو منصوص عنه في قانون العقوبات اللبناني، وأن ترك الدكتور فادي من قبل النائب العام الاستئنافي تم بعد التثبت من توافر شروط الدفاع المشروع، وأن هذا هو المسار الطبيعي للملف القضائي”.

علق على الخبر