منخفض جديد فوق دمشق.. والأمطار تحقق 80% من معدلها السنوي

Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on whatsapp

يستمر تساقط الأمطار الغزير على العاصمة دمشق ومحيطها، بالتزامن مع منخفض جديد حمل معه هبّات من الهواء الباردة، التي حولت الأمطار إلى ثلوج على المرتفعات.

وتساقطت #الثلوج على ارتفاع فوق 1200 متر للمرة الثالثة هذا الموسم، ما أدى لاكتساء قمم الجبال باللون الأبيض، ولا سيما المرتفعات المحيطة بدمشق والتي تشكل المخزون الأساسي لمياه الشرب.

وتقول الأرصاد الجوية السورية إن كميات المياه التي هطلت على #دمشق حتى اللحظة تجاوزت 200 مم، ما يعني أنها حققت أكثر من 80% من المعدل السنوي الذي يهطل عادة طيلة موسم #الشتاء.

ومن المتوقع أن يشهد هذا العام، كما العام الماضي، أرقاماً قياسية من ناحية معدلات هطول #الأمطار، إذ سجل في العام الماضي هطول حوالي 300 مم في دمشق ومحيطها، مع العلم أن المعدل السنوي لدمشق حوالي 220 مم.

وبالتوازي مع هذه الأمطار، تنخفض درجات الحرارة إلى ما دون معدلاتها بحيث تلامس الصفر في ساعات الليل ولا ترتفع عن العشر درجات في ساعات النهار.

ويتزامن ذلك مع ساعات تقنين طويلة تصل إلى أكثر من 16 ساعة في اليوم الواحد، لا سيما في الأرياف والضواحي.


علق على الخبر