عائلات نازحة من إدلب تصل مناطق شمال شرق سوريا

Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on whatsapp

كشفت مصادر من قوات سوريا الديمقراطية وصول دفعة جديدة من نازحي إدلب إلى مناطق الإدارة الذاتية، مشيراً إلى وجود جهود من أجل إنشاء مخيمين لاستقبال أعداد إضافية خلال الفترة القادمة.

وبحسب قائد لواء الشمال الديمقراطي أبو عمر الإدلبي، فإن عملية استقبال نازحي منطقة #إدلب مستمرة، كان أخرها وصول 41 عائلة جديدة على دفعات خلال الأسبوع الماضي، مشيراً إلى أنهم يقومون باستقبال النازحين خلال يوم محدد.

وأضاف المصدر أن قسماً من العائلات تم توزيعه على مخيم “أبو قبيع” الواقع بالقرب من بلدة المنصورة، فيما تم توزيع قسم ٍآخر على مركز الإيواء ضمن مدينة #الرقة، و قسم ثالث تم إيجاد مساكن لهم ضمن أبنية في أحياء المدينة خصصت لإيوائهم.

وكشف المصدر أن الإدارة المدنية في #منبج تقوم بتجهيز مخيمين في المنطقة لاستقبال نازحي إدلب خلال الفترة القادمة، مضيفاً أن الأعداد التي وصلت حالياً هي “لحالات مستعجلة واضطرارية”، بحسب تعبيره.

ووصلت 17 عائلة كأول دفعة من نازحي إدلب وريفها إلى مناطق #الإدارة_الذاتية قبل نحو 10 أيام، وذلك بعد أسبوع من إعلان قوات سوريا الديمقراطية استعدادها لاستقبال النازحين نتيجة الهجوم الذي تتعرض له المنطقة.

وتشهد محافظة إدلب حركة نزوح واسعة خلال الأشهر الماضية، وذلك نتيجة الحملة العسكريّة التي بدأها “الجيش السوري” بدعم من القوّات الروسية على المنطقة، حيث تتعرض قرى وبلدات المحافظة لقصف جوّي بشكل يومي يتسبب بوقوع عشرات الضحايا من المدنيين.

علق على الخبر