(فيديو) قيادي في “الجيش الوطني” يؤكد عبر قناة تركيّة إرسال مقاتلين إلى ليبيا “أرواحنا فداءً للخلافة العثمانيّة”

Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on whatsapp

أكد القيادي في “الجيش الوطني السوري” أحمد كرمو الشهابي إرسال مقاتلين من الجيش للقتال في ليبيا خدمة للمصالح التركيّة، وذلك خلال مقابلة تلفزيونيّة أجراها مع إحدى القنوات التركيّة.

وفي مقابلة مع قناة “akit tv” ورداً على سؤال مقدّم البرنامج “هل سترسلون مقاتلين إلى ليبيا؟” قال الشهابي: “ان شاء الله وين في جهاد رح نروح، بس نخلص من ظلم بشار سنتوجه للجهاد أينما وجد، سنكون سبّاقين في القتال في كل مكان، وكما نتخلص من قمع بشار الأسد، سنخلص أخوتنا تركستان من القمع”.

وتوجه الشهابي بالشكر للحكومة التركيّة والشعب التركي على ما قدّمته للشعب السوري حيث قال: “نشكر الحكومة التركيّة وشعبها العظيم، كما أتوجه بالشكر للرئيس رجب طيّب أردوغان على ما قدمه للشعب السوري عسكريّاً وسياسيّاً، نحن أرواحنا وأطفالنا فداءً للخلافة العثمانيّة” حسب قوله.

وأثارت تصريحات شهابي ردود أفعال ساخطة من قبل السوريين على مواقع التواصل الاجتماعي، حيث عبّر العشرات عن غضبهم من إرسال “#الجيش_الوطني” الشباب إلى #ليبيا وتحويلهم إلى “مرتزقة” للقتال في مصالح الدول خارج الأراضي السورية.

وبدأت #تركيّا منذ نحو شهرين بتجنيد المقاتلين السوريين للقتال خدمةً لمصالحها في الأراضي الليبيّة، وقدّمت مغريات لأولئك المقاتلين بهدف تجنيدهم، حيث يصل راتب المقاتل السوري في ليبيا إلى ألفي دولار أمريكي وتعويضات قدّرت بآلاف الدولارات في حال القتل أو الإصابة، مع وعود بالجنسيّة التركية خلال الفترة القادمة.

علق على الخبر

الرابط القصير للمقال: https://7al.net/ef175