الاستخبارات التركية والفصائل الموالية لها تعتقل 12 مواطناً في عفرين

قطع أشجار الزيتون في عفرين. المصدر: إنترنت
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on whatsapp

تواصل الفصائل الموالية لأنقرة والمخابرات التركية انتهاكاتها بحق أهالي عفرين، حيث عمدت يوم أمس الخميس إلى تنفيذ حملة مداهمات أسفرت عن اعتقال 12 شخص كردي من مدينة عفرين وريفها، بينهم سيدة وعضو في “المجلس المحلي لعفرين”، وجرى اقتياد المعتقلين إلى جهة مجهولة حتى اللحظة، دون معلومات إلى الآن عن أسباب الاعتقال.


في السياق قال المرصد السوري لحقوق الإنسان إنه رصد استمرار عمليات قطع الأشجار في عموم منطقة #عفرين كناحية #بلبل و #الشيخ_حديد ومعبطلي وراجو و #جنديرس، مؤكداً أن العشرات من الأهالي عمدوا إلى تنفيذ وقفة احتجاجية في ناحية بلبل أمام أحد المقرات العسكرية هناك، للمطالبة بمحاسبة العناصر الذين يقتطعون الأشجار.


وكان المرصد السوري أشار في 18 من الشهر الجاري، إلى أن مسلحين يتبعون لفصيل “سليمان شاه” الموالي لتركيا، عمدوا إلى اختطاف 5 مواطنين من أبناء قرية “كاخرة” التابعة لناحية “معبطلي” في ريف عفرين شمال غرب #حلب، ووفقاً لمعلومات “المرصد السوري” فإن مسلحي الفصيل طالبوا ذوي اثنين من المختطفين بدفع فدية مالية قدرها 15 ألف دولار أمريكي مقابل إطلاق سراحهما، مهددين بقتل الرجلين في حال عدم دفع الفدية المالية خلال فترة زمنية محددة.

علق على الخبر