بغداد 15°C
دمشق 11°C
الثلاثاء 1 ديسمبر 2020
الحل السوري - وكالات أعلن الرئيس التركي (رجب طيب #أردوغان) أن الرئيس الروسي (فلاديمير #بوتين) "يتجه إلى التخلي" عن رئيس النظام السوري بشار #الأسد، بعد لقاء جمع الاثنين في أذربيجان حزيران الماضي.   وقال أردوغان في تصريحات لصحف تركية نقلتها وكالة فرانس برس، إن "بوتين لم يعد يشاطر الرأي القائل بأن بلاده ستقف إلى جانب #سوريا حتى النهاية"، مشيراً إلى اعتقاده بأن الرئيس الروسي "يتجه إلى التخلي عن الأسد". وأضاف الزعيم التركي، أن لقاءه مع بوتين حزيران الماضي على هامش حفل افتتاح الألعاب الأوروبية، وحديثه الهاتفي لاحقاً، "أوحيا إليه أنه يبدل موقفه من الأزمة السورية". وكان الرئيس الروسي قد أعلن في كلمة ألقاها منذ أقل من شهرين، أن بلاده "مستعدة للعمل مع الأسد من أجل تمهيد الطريق نحو الإصلاح السياسي، ومن أجل أن يكون لدى جميع سكان سوريا إمكانية للوصول إلى أدوات السلطة، لإنهاء المواجهة العسكرية". مؤكداً على أنه "لا يمكن تحقيق الإصلاح السياسي وتداول السلطة في سوريا من خلال تدخل خارجي باستخدام القوة".

العراق.. أول تعليقٍ من وزارة الصحة حول فايروس “كورونا”


رصد ـ الحل العراق

كشفت وزارة الصحة العراقية، عن إجراءاتها الصحية التي سترافق عملية إجلاء #العراقيين من #الصين بعد انتشار فايروس “كورونا” في مدينة ووهان الصينية.

وقال المتحدث الرسمي باسم الوزارة #سيف_البدر، إن «وزارة الصحة خصصت فريقاً طبياً متكاملاً سيُرافق الطائرات التي ستتوجه إلى الصين لإجلاء الجالية العراقية بعد انتشار فايروس “كورونا” في مدينة ووهان الصينية».

مبيناً في تصريحٍ صحافي أن «الوزارة وضعت فريقاً طبياً داخل جميع #المطارات لإستقبال الوافدين من الصين لإجراء الفحوصات الأزمة قبل دخولهم الأراضي العراقية».

وأضاف أن «وزارة النقل سترسل عدداً من #الطائرات للصين وستُرافقها فرق طبية متقدمة لإجلاء العراقيين، والوزارة خصصت سيارات إسعاف مخصصة لنقل المصابين بفايروس “كورونا” في كل المنافذ الحدودية».

ولفت بدر إلى أنه «إذا وصلت حالة مصابة بفايروس “كورونا” سيتم تخصيص #مستشفيات متعلقة بهذ الفايروس، لتفادي انتشار #الوباء في العراق».

وارتفع عدد الأشخاص الذين لقوا حتفهم في الصين بسبب فيروس “كورونا” إلى /81/، كما تأكدت إصابة ما يقرب من 3000 آخرين.
ومددت السلطات عطلة العام الصيني الجديد، حتى يوم الأحد المقبل، في محاولة لاحتواء تفشي المرض، فيما تواجه مدينة ووهان، البؤرة الرئيسية لانتشار الفيروس، والموجودة بمقاطعة هوبي، لحالة من الإقفال التام، كما فرضت عدة مدن حظراً على السفر.

والفيروس عبارة عن شكل جديد من مجموعة فيروسات “كورونا”، وهي عائلة من الفيروسات تصيب عادة #الحيوانات، ولدى البشر يتسبب نوع من الفيروس في نزلات البرد، ولكن يُسبب التهابات حادة وخطيرة في الجهاز التنفسي، ولا يوجد له علاج أو لقاح محدد.

تحرير ـ وسام البازي


 


التعليقات