بالفيديو… «الجولاني»: لو سمح لي الأخوة لكنت أول الانغماسيين في المعركة

أثار فيديو نشرته «هيئة تحرير الشام» عبر معرفاتها، اليوم الأربعاء، لقائدها المدعو «أبو محمد الجولاني» أمام مجموعة من المقاتلين، لتحريضهم على القتال، سخرية واستهجان متابعي مواقع التواصل الاجتماعي.

وما أثار سخرية المتابعين قول (#لجولاني) في المقطع المصوّر: «والله لو سمح لي الإخوة سأكون أول الانغماسيين في المعركة»، في إشارة منه إلى أن هناك من يقوم بمنعه من القتال، وفق زعمه.

وهدد «الجولاني» بدخول العاصمة السورية قائلاً: «إني لأرى نصر الله مؤزراً ندخل به إلى #دمشق، حتى لو بقي لدينا شبر واحد في الأرض ونفَس واحد، سينصرنا وندخل دمشق منتصرين».

وأكد قائد هيئة تحرير الشام، «جبهة النصرة» سابقاً، أن النصر سيكون عبر الثقة بالله فقال: «العدو يتفوق علينا بالطائرات والدبابات والأسلحة، ونحن نتفوق عليه بالإيمان».

واعتبر «الجولاني» أن «قضية المجاهدين ليست الدفاع عن النازحين، بل هي دفاع عن أهل السنة» على حد زعمه.

وجاءت كلمة المدعو «أبو محمد الجولاني» بالتزامن مع تهديدات الرئيس التركي رجب طيب #إردوغان بشن عملية ضد #النظام_السوري في حال استمرار الهجمات على #إدلب.

وتشهد محافظة إدلب، التي تنشط فيها #هيثة_تحرير_الشام، اشتباكات عنيفة منذ أسابيع، وتقدم لقوات #الجيش_السوري والقوات الرديفة له في محيطها وسيطرتها على مدن وبلدات عدّة أهمها #معرة_النعمان.

كلمات مفتاحية

المزيد من مقالات حول أخبار سوريا المحلية