بغداد 35°C
دمشق 21°C
الأربعاء 12 مايو 2021
عامل فنّي أنقذ محطة للغاز بريف حمص والوزير أكرمه بصورة جماعية! - الحل نت

عامل فنّي أنقذ محطة للغاز بريف حمص والوزير أكرمه بصورة جماعية!


كشفت وزارة النفط والثروة المعدنيّة في الحكومة السوريّة، عن دور “بطولي” أدّاه عامل في محطة «الريان» للغاز بريف حمص، وذلك خلال تعرّض المحطة لهجوم مدفعي.

وقالت الوزارة عبر صفحتها الرسمية في الـ«فيس بوك» إن عاملاً في المحطة ساهم في تجنيبها خسائر كبيرة، عند تحركه أثناء سقوط القذائف وفصل الغاز عن المحطة بواسطة الصمام مجنباً المحطة مخاطر كبيرة.

وجاء في منشور الوزارة «وائل تقلا عامل فني في محطة #الريان تحرك أثناء سقوط القذائف وفصل الغاز عن المحطة بواسطة الصمام مجنباً المحطة مخاطر كبيرة».

وائل تقلا عامل فني في محطة الريان تحرك أثناء سقوط القذائف وفصل الغاز عن المحطة بواسطة الصمام مجنباً المحطة مخاطر كبيرة .

Gepostet von ‎وزارة النفط والثروة المعدنية‎ am Mittwoch, 5. Februar 2020

وأكد وزير النفط السوري “علي غانم” أن المحطة عادت إلى العمل بعد أقل من 24 ساعة من استهدافها، مشيراً إلى أنه تم إنجاز جميع أعمال الإصلاح وإعادة التأهيل.

وعلق أحد المواطنين ويدعى «يوسف اليوسف» على المنشور قائلاً: «استغرب من موقع رسمي مثل #وزارة_النفط أن يتداول هكذا خبر… مع احترامي للفني تقلا… الكلام غير منطقي… أين نظام الحماية الخاص بالمحطة الغازية والذي يتولى أتوماتيكيا قفل صمامات الدخول وتفريغ الغاز من المحطة في حالات الطوارئ؟!».

فيما قال أحد العاملين في وزارة النفط لـ«الحل نت» إن «تكريم المواطن، والذي بعمله جنّب الوزارة خسائر كبيرة كان ينقصه ساعة حائط وكيلين من السكر والرز المنتهي الصلاحية، كهدية من الوزير على طريقة تكريم شهداء الجيش السوري» على حد قوله.  

وتجدر الإشارة إلى أن معظم المناطق السوريّة الخاضعة لسيطرة الحكومة السورية، تعاني من أزمة ندرة في مادة الغاز، إذ يضطر الأهالي إلى الوقوف ساعات طويلة على طوابير الغاز للحصول على أسطوانة واحدة، يتم توزيعها عبر “البطاقة الذكيّة” مرة كل ٢٣ يوماً.


التعليقات