بغداد 15°C
دمشق 12°C
الأحد 28 فبراير 2021
«على الطريقة الإيرانية» الدفاعات الجوية السورية كادت أن تسقط طائرة ركاب في دمشق - الحل نت
أعلن مركز الاعلام الامني، يوم أمس الثلاثاء، قصف الطائرات العراقية تنظيم داعش الارهابي داخل الاراضي السورية. وذكر بيان للمركز أطلع "الحل العراق"، على نسخة منه، أنه "بتوجيه من القائد العام للقوات المسلحة وبإشراف قيادة العمليات المشتركة نفذت طائرات F16 العراقية اليوم، ضربات جوية داخل الاراضي السورية." وأضاف البيان بأن العمليات المنفذة جاءت "وفق معلومات استخبارية دقيقة من مديرية الاستخبارات ومكافحة الإرهاب/ خلية الصقور الاستخباراتية، ما اسفرت هذه العملية الناجحة عن دك مستودع للأسلحة يعود لما تسمى ولاية الفاروق بداخله 10 إرهابيين وصواريخ ومتفجرات تابع لعصابات داعش في منطقة السوسة." وأشار بيان المركز أنه "أيضاً تم تنفيذ ضربة موجعة أُخرى من قبل طيران الجيش، في منطقة الباغوز على هدف عبارة عن مقر لما يسمى فيلق الفاروق، بداخله 30 إرهابياً وقاذفات وصواريخ وبنادق مختلفة." وأكد إلى أنه "وفق المعلومات الاستخبارية فقد تم تدمير الهدفين بالكامل، اضافة الى عودة الطائرات العراقية بسلام." يُذكر أن عددا ًمن جنرالات الدفاع كانوا قد عرضوا في وقت سابق على رئيس الوزراء العراقي عادل عبد المهدي، خطة لاقتحام القوات العراقية لمنطقة دير الزور السورية، لمنع عودة تنظيم داعش المتطرف إلى العراق.”

«على الطريقة الإيرانية» الدفاعات الجوية السورية كادت أن تسقط طائرة ركاب في دمشق


كشفت وزارة الدفاع الروسية، أن الدفاعات الجوية السورية كادت أن تسقط طائرة مدنية كانت تقل 172 راكباً أثناء استعدادها للهبوط في مطار دمشق الدولي. وذلك خلال محاولة التصدي للهجوم الذي شنته إسرائيل بالقرب من العاصمة فجر يوم الخميس. موضحة أن أنظمة المراقبة الروسية اكتشفت وجود الطائرة ونجحت بإخراجها من منطقة الخطر إلى قاعدة حميميم الجوية الروسية، بحسب ما نقلته وكالة الأنباء الألمانية.

وجاء في بيان #وزارة_الدفاع_الروسية، اليوم الجمعة: « بعد الساعة الثانية من صباح يوم الخميس شنّت أربع طائرات حربية إسرائيلية من طراز (إف – 16) دون دخول المجال الجوي السوري، هجوماً مفاجئاً بثمانية صواريخ (جو – أرض) على ضواحي #دمشق».


وأضافت الوزارة، أنه أثناء صد الغارة الجوية التي قامت بها القوات الجوية الإسرائيلية، استخدم #الجيش_السوري أنظمة الدفاع الجوي، وفي الأثناء، أظهر تحليل بيانات نظام التحكم الموضوعي للوضع الجوي، في وقت الهجوم، وجود طائرة ركاب من طراز «إيرباص 320» على متنها 172 راكباً تستعد للهبوط في #مطار_دمشق.

وقال البيان: «بفضل عمليات لمراقبي مطار دمشق والتشغيل الفعال لنظام مراقبة الحركة الجوية الآلي، تمكنا من إخراج طائرة الركاب (إيرباص 320) من منطقة نيران الدفاع الجوي السوري والهبوط بأمان في أقرب مطار بديل – في #قاعدة_حميميم الجوية الروسية».


التعليقات